تعرفي على المديرين الإبداعيين الجديدين لدار أوسكار دي لارنتا
أخبار

تعرفي على المديرين الإبداعيين الجديدين لدار أوسكار دي لارنتا

محمد أفشكو

بعد الرحيل المفاجئ للمصمم “بيتر كوبينغ” Peter Copping عن دار أوسكار دي لارنتا في شهر يوليو الماضي، عينت الدار الأمريكية الشهيرة المصممين “لورا كيم وفيرناندو غارسيا” في منصب المديرين الإبداعيين الجديدين للعلامة، وسيبدآن عملهما انطلاقا من موسم خريف/ شتاء 2017، إذ سيشرفان على مجموعة الأزياء الجاهزة والإكسسوارات والزفاف، وحتى مجموعات الأطفال.

gallery-1472850140-landscape-1442329242-gettyimages-487995782
لورا كيم وفيرناندو غارسيا

أطلقا كيم وغارسيا العلامة التجارية الخاصة بهما “Monse” في العام الماضي، وسيواصلان الإشراف على جميع جوانب العلامة التجارية الخاصة بها، بالإضافة إلى ذلك، ستدخل علامة أوسكار دي لا رنتا و””Monse في شراكة استراتيجية واسعة النطاق، حيث ستوفر “أوسكار دي لارنتا” الدعم التشغيلي واللوجستي لـ”Monse”.

وصرح المصممان في بيان: “نحن سعيدان للغاية بعد عودتنا إلى الدار، فقد تعلمنا أساسيات الموضة من “أوسكارا” والأعمال التجارية للأزياء من “أليكس بولين”، وبعد أن تعلمنا أبعد من ذلك بكثير في العام الماضي مع “Monse”، سوف نطبق كل هذه الدروس لتوسيع الرؤية التي أنشأناها بالفعل”.

Monse-LauraKim_FernandoGarciaMonse_FR_3996_2-800x470-1456264194-2
لورا كيم وفيرناندو غارسيا

الثنائي سيعودان في الواقع إلى العلامة التجارية، حيث بدأت كيم حياتها المهنية في أوسكار دي لا رنتا في عام 2003، وعملت في الشركة حتى عام 2015 قبل أن تؤسس “Monse” مع غارسيا الذي عمل في الشركة من 2009 وحتى 2015.

وصرح الرئيس التنفيذي لعلامة “أليكس بولين” في بيان: “لسنوات عديدة، أشرف فرناندو ولورا على توجيه فرق التصميم لدينا، واحترم “أوسكار” مواهبهم، وعملهم معه نال اشادة من النقاد وجلب نجاحا مذهلا للعلامة”.