أخبار

بدلات كلاسيكية بروح عصرية على الطراز الأمريكي

فوشيا- تهاني روحي

إذا كنت من محبي البدلات الكلاسيكية، فإن مجموعة تصاميم (هيكي فريمان) Hickey Freeman هي على الأرجح خيار مناسب لك.

استطاعت هذه العلامة التجارية الخروج من القالب الكلاسيكي للبدلة لتصبح أكثر تطورا ومرحا منذ أوائل القرن 20 وتفخر على تمسكها بالطراز الأمريكي للبدلات.

فلا تزال تصاميم هيكي فريمان تتمسك بعراقة ورصانة الخياطة، فالخياطين يعملون لسنوات طويلة في مصنع روتشستر، نيويورك، والذي يسمونه “معبد الخياطة الجميلة.”

الدعوات للتجديد والروح العصرية في الموضة الرجالية طالت أيضا تصاميم البدلات، وفي ال100 سنة الأخيرة تغيرت تغيرا كليا، وخاصة المتتبع للمواسم القليلة الماضية يعرف مدى التغيير الذي طرأ على البدلة.

وهذا ما أراده المدير الإبداعي لدار هيكي فريمان، السيد أرنولد برانت سيلفرستون، حيث تم تكليفه بانعاش العلامة التجارية مع الاستمرار في المحافظة على الأناقة الأمريكية.

وفي المجوعة التي أمامنا من أسبوع الموضة في نيويورك لربيع 2016  للرجال، استطاع أن يرتب العرض حسب الأماكن النيويوركية الشهيرة وكل مكان له بدلته الخاصة وحسب المناسبة، مثل: هامبتونز، باتري بارك، ومانهاتن ليلة وليلة.

وكانت الأسماء تشرح نفسها بنفسها؛ بحسب ارتداء العارضين للبدلات.

بدت النقوش أقل حدة، مع أن الكاروهات ما زال متربعا على عرش الموضة الرجالية،  وظهر مجددا الدينيم بلون الأزرق القاتم (النيلي).