أخبار

أناقة هوليودية مترفة في تصاميم راني الزاخم

فوشيا_ بيروت

كرّم المصمم راني زاخم من خلال مجموعته الجديدة كوتور خريف وشتاء 2015 – 2016  النجمة “مارلين ديتريش” على طريقته الخاصة.

وقد أتت المجموعة ترجمة عصرية لتاريخ الموضة في بداية القرن العشرين.

وبين الدانتيل الفرنسي الذهبي المطرّز بالكريستال، واللوريكس الفضي والريش المثير، وبين الشيفون الحرير والأورغنزا الأنيق وشلالات الشوارفسكي، تجسّدت مجموعة تحيل إلى أمجاد حقبة الموضة الذهبية، حيث كانت الحاجة إلى الترف والجمال في أوجها بعد ذكريات الحرب العالمية.

وعندما بدأ المصمم راني الزاخم بوضع تصميم أول فستان سهرة مرصّع بالأحجار واللؤلؤ، انسابت يداه برشاقة لتكون مجموعة رائعة تتتابع ألوانها لتشكّل فترات النهار الزمنية،  فتبدأ بالفجر بلونه الفضي، فالذّهبي، وعبر على الظهيرة باللون البرتقالي، ثم يأتي الغسق ممثّلاً بالأحمر والبرونزي، لتنتهي بالأسود المرقّط بأحجار الكريستال البيضاء في دلالة إلى انتهاء النهار وولوج الليل بسمائه المرصّعة بالنجوم.

فالأناقة برأي راني زاخم هي فنّ تحويل المرأة إلى كائن من الأنوار.

وقدّم المصمم مجموعة من  الفساتين الأنيقة، القصيرة والطويلة، الفضفاضة والمثيرة، لكي تكون امرأته صورة عصرية للنجمة “مارلين ديتريش”، وتستطيع اختيار منها ما يرضي ذوقها الرفيع وحاجتها إلى التألّق، فتنقلها إلى عالم من الخيال والإبداع.