ديور تواجه عجزها بتعيين مدير فني جديد
أخبار

ديور تواجه عجزها بتعيين مدير فني جديد

فوشيا - لبنى عبد الكريم

أعلنت دار الأزياء ديور يوم الجمعة عن تعيينها لماريا غراسيا شيوري كمدير فني جديد لتحلّ محلّ البلجيكي راف سايمونز، الذي رحل عن الدار في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، وبذلك ستصبح المصممة الإيطالية أول امرأة تشغل مثل هذا المنصب منذ إنشاء دار ديور في 1946.

ورحّب الرئيس التنفيذي لدار ديور، برنارد أرنو، بهذا التعيين مشيراً إلى أنّ ماريا غراتسيا شيوري تستحق اللقب الجديد نظراً “لخبرتها الواسعة في المجال وشغفها بالعمل اليدوي المعترف بهما دولياً”.

ماريا غراسيا التي تبلغ من العمر 52 عاماً، كانت، ولغاية تقلدها منصب المدير الفني لديور، على رأس الفريق الفني لفالنتينو، وستصبح الآن المدير الفني لمجموعات الأزياء الراقية للملابس الجاهزة والإكسسوارات النسائية، كما ستقدم مجموعتها الأولى خلال أسبوع الموضة في باريس يوم 30 سبتمبر.

بالنسبة لديور، ستكون غراسيا المدير السادس الذي يتولي هذا المنصب بعد مؤسس الدار، وبعد إيف سان لوران، ومارك بوهان، وجيانفرانكو فيري، وجون غاليانو وراف سيمونز.

وتقول غراسيا بهذه المناسبة: “أتشرف بالانضمام لفريق عمل ديور، أعتبرها مسؤولية كبيرة بأن أكون أول امرأة تدير الجانب الإبداعي لدار ديور إذا تحدثنا من وجهة نظر نسائية”.

ويأتي قرار تعيين مدير فني جديد في وقت تواجه فيه الدار تباطؤاً في مبيعاتها وخاصة في الفترة مابين يوليو 2015 ومارس 2016.

وشهدت كريستيان ديور كوتور، المجموعة الرئيسية التي تضم جميع منتجات ديور باستثناء العطور ومستحضرات التجميل، زيادة في مبيعاتها بلغت 3٪ فقط، كانت أسوؤها الأشهر الثلاثة يناير وفبراير ومارس من العام 2016، حيث تضاءلت المبيعات بشكل ملحوظ، وذلك بسبب انخفاض الحركة السياحية في فرنسا من بعض الدول الآسيوية.

5951493_chiuri_545x460_autocrop