اكسسوارات

حقيبة “Lady Dior” الحصرية بلمسة الرسام البريطاني “Marc Quinn”

باريس - حفصة العلمي

حققت الحقيبة المفضلة لدى السيدات العاشقات للموضة والتألق نجاحاً واستحساناً كبيرين، فقد استمدت اسمها من الراحلة الليدي ديانا التي حملتها في العديد من المناسبات، هي حقيبة “Lady Dior” تأتينا اليوم بستايل ملون وجديد يجسد فيه الرسام البريطاني “Marc Quinn” فنه ورسماته المبتكرة.

تزامن هذا الإصدار مع مناسبة افتتاح الدار الفرنسية العريقة ديور بوتيكها في شارع “New Bond Street” وهو واحد من أشهر الشوارع الفخمة في لندن، الذي يضم العديد من محلات العلامات العالمية الباذخة.

وبدوره يتألف بوتيك ديور الجديد والأكبر في بريطانيا من 4 طوابق يقدم فيه الملابس الجاهزة والإكسسوارات المختلفة، فضلاً عن قسم خاص للأدوات المتعلقة بالبيت “Dior HOME”.

ومن ضمن ما تقدمه الدار لزبائنها، النسخة الجديدة لحقيبة “Lady Dior” التي جملها المبدع مارك بطبعات تعبر عن فن الرسم المعاصر والدقة اللامتناهية في الرسم واستعمال الألوان.

استلهم عمله هذا الذي يعد واحداً من سلسلة أعماله بعنوان “In the Night Garden” من ألوان الليلك والأوركيد الأسود على خلفية ترمز إلى الحمم البركانية والثلوج في محاولة منه لتسليط الضوء على علاقة الإنسان بالطبيعة والجمال.

كما قدم نسخة أخرى من “Lady Dior” استعمل فيها الجلد باللون الفضي المنسجم مع ورود محفورة بلمسة نافرة يمكن الإحساس بتقاسيمها وتتبع الخطوط والتفاصيل الفنية بها بشكل دقيق.

والحق أن الفنان البريطاني قد أبدع في تصميمه واستطاع تحويل حقيبة ديور إلى تحفة فنية تخطف الأنفاس.