ثورة داخل دار أزياء  “كريستيان ديور”
موضة

ثورة داخل دار أزياء “كريستيان ديور”

يبدو أن دار الأزياء الفرنسي كريستيان ديور قرر أن يثور على التقاليد والأعراف التي حكمته طوال 60 عاما منذ تأسيسه معيّناً أول امرأة في منصب “مدير الإبداع”.

وذكرت صحيفة “بزنس اوف فاشن” أن الدار ستعلن عن تعيين ماريا غرازيا شيوري في الأسابيع المقبلة وذلك بعد انتهاء أسبوع الهوت كوتور، نقلا عن مصدرين من الدار.

واليوم أعلنت ماريا عن استقالتها من منصب مساعدة مدير الإبداع في دار فالنتينو بعد 17 عاماً من العمل مع الدار العريقة، ليتفرد بالمنصب المصمم بيير باولو بيكيولي.

3

وعمل الاثنان في الفترة الماضية على إعادة تقديم صورة فالنتينو بقالب رومانسي خيالي، مركزين على ترصيع الحقائب والأحذية بالأحجار المرصعة.

ويشكل تعيين ماريا فصلا جديدا ومثيرا من مسيرة الدار في عالم الموضة. إذ انطلق للعالمية في أواخر الأربعينات والخمسينات عندما قدم إطلالة مسجلة للمرأة بتنورة واسعة ذات خصر ضيق وجاكيت سوداء.

2

ومنذ عام 1996 حتى 2011 شغل هذا المنصب البريطاني جون غاليانو، الذي خرج منه بفضيحة نتيجة هجوم حاد شنه على اليهود في حديث جانبي بإحدى النوادي الليلية.

سُرح من عمله ليتبعه راف سيمونز الذي تمحور عمله حول الأناقة المعاصرة، لكنه استقال في شهر أكتوبر الماضي.

وبهذا تكون ماريا وضعت يدها على إحدى أهم الوظائف القيادية في عالم الموضة.