نجاح الأزياء المصنوعة في فرنسا Made in France
موضة

نجاح الأزياء المصنوعة في فرنسا Made in France

فوشيا - حفصة العلمي

أصبحت الأزياء التي تحمل شعار “صنع في فرنسا” مرغوبة فيها أكثر من أي وقت مضى، حيث استطاعت المزج بين الجودة والإبداع والابتكار.

عند تواجدنا في متجر بعاصمة الموضة بباريس، بدأ البائع بوصف المكان الذي صنعت فيه حقيبة اليد قائلا: إنها مصنوعة في أفيرون Aveyron” (وهي مدينة في جنوب فرنسا) لكي يشجعنا على شرائه. فقد أصبح مكان الصنع محفزا كبيرا لاقتناء الألبسة نظرا لإبرازه جودة الصنع وتركيزه على أدق التفاصيل.

وبهذا الصدد، توضح ناومي فوايي، المديرة الفنية لـ Instinct Trend Consulting قائلة إنه بعد مرورنا بالفترة الذهبية للموضة السريعة أو Fast fashion تبقى “صنع بفرنسا” حاضرة بكل قوة وتميز. كما تضيف كلير سافاري، المؤسسة المشاركة في نفس المكتب، أن الزبائن الذين يحرصون على اقتناء ألبسة ذات جودة عالية يميلون دائما إلى اختيار “صنع بفرنسا”.

ناهيك عن التاريخ العريق للموضة في فرنسا، حيث انبثق منها دور أزياء عالمية تحصد نجاحات متتالية مثل Hermès – Chanel – Louis Vuitton. تمكنت هذه الماركات الشهيرة من لعب دور مهم في تغيير مفهوم وصيحات الموضة عبر السنين كما كان لهم يد في النهضة الثقافية والجمالية.

حيث تختصر علامة لويس فويتون في الطموح والرؤية المبتكرة والفخامة، أما شانيل تمثل الحب الأرستقراطي والبذخ، في حين عرفت إرميس بالأناقة والشياكة والتميز.

ولهذا السبب نجد أن ثلاثة من أصل خمسة أشخاص هم على استعداد لدفع المزيد من المال للحصول على منتجات مصنوعة في فرنسا.