حقيبة “هيرميس”.. المال وحده لا يكفي لشرائها
موضة

حقيبة “هيرميس”.. المال وحده لا يكفي لشرائها

فوشيا - رحاب درويش

“المال وحده لا يكفي للشراء”، هذا هو الشعار الذي ترفعه دار هيرميس Hermes الشهيرة في تصميم حقائب المشاهير التي تتوفر بعدد محدود جدا من الإصدارات.

حقيبة "هيرميس"  حقيبة "هيرميس"

إذا أردت حمل نفس الحقيبة التي اقتنتها قبلك مجموعة من النجمات العالميات، أمثال كاترين زيتا جونز وفيكتوريا بيكهام وناعومي كامبل وغيرهن، فإن تجهيز أموالك وحدها لا يكفي لتلبية رغبتك، وسوف تضطرين إلى الذهاب إلى المتجر، لأنها غير متاحة للبيع عبر الإنترنت، ولكنك ستفاجئين بردّ البائع عليك قائلا: “آسف سيدتي.. الحقيبة غير متوفرة.. ولا توجد لدينا قائمة انتظار”.

حقيبة "هيرميس"  حقيبة "هيرميس"

“حقيبة المشاهير” مصنوعة كالعادة من جلود النعام والتماسيح، وتعتبر هذه الأنواع من الجلود نادرة في العالم، كما ويبدأ سعر الحقيبة من 35 ألف يورو.

وفي الأسبوع الماضي أكد المتحدث باسم العلامة أن عدد الحقائب محدود، وأن هناك عددا قليلا من الحرفيين الذين يملكون المهارات اللازمة لصناعتها، حيث أن صناعتها تحتاج إلى دقة متناهية، وتستغرق مزيدا من الجهد، حتى أن العامل يستغرق ما بين 18 – 25 ساعة في تنفيذ إحدى حقائب مجموعة “هيرمس كيلي”، نسبة إلى الأميرة الشهيرة غريس كيلي زوجة أمير موناكو رينيه الثالث التي سبق أن حملتها، كما تتميز بإضافات أخرى عديدة، مما يضفي عليها مزيدا من التميز والتألق، ويجعلها محط أنظار نجمات العالم.

حقيبة "هيرميس"