أخطاء تدمّر حذاءك المفضّل
موضة

أخطاء تدمّر حذاءك المفضّل

فوشيا – رشا مصطفى

لا شيء أفضل من تدليل نفسك بشراء حذاء رائع وأنيق. لكنك قد تخشين أن يتلف حذاؤك بسرعة، لتشعري بأنك هدرت مبلغاً محترماً من الفلوس على شيء فقد وهجه أو أصبح يبدو مهترئاً بسرعة! فما الحل؟

نقدم لك قائمة بخمس ممارسات عليكِ تجنّبها؛ لإطالة عمر الحذاء وحمايته من التلف لأطول فترة ممكنة، لا سيما إذا كان مفضلاَ لديكِ.

غسل الحذاء الرياضي

لعلّ من أبرز الممارسات الخاطئة غسل الحذاء الرياضي في الغسالة. من شأن هذا تدمير قاع الحذاء، أو فصل النعل عن الحذاء بسبب ذوبان المادة اللاصقة بفعل مواد الغسيل الكيميائية.

غسل الحذاء الرياضي

أحذية الشمواه تحت المطر

هذه الأحذية مصمّمة للخريف؛ لذا لا تنتعليها البتة تحت المطر أو في الوحل. فالأحذية المصنوعة من الشمواه لا تعود لسابق عهدها بعد أن يتلفها الماء.

أحذية الشمواه تحت المطر

عدم حماية الأحذية

بغضّ النظر عن نوع الحذاء الذي ترتدين، فإن عليك حمايته؛ لجعله يبدو جديداً. اجعلي الإسكافي يثبّت نعلاً مطاطياً أسفل حذائك، لحمايتك من الانزلاق، من جهة، ولإطالة عمر الحذاء من جهة أخرى.

عدم حماية الأحذية

الإفراط في استخدام حذائك المفضل

لعلّها واحدة من أكثر الأخطاء شيوعاً. لا تفرطي في انتعال الحذاء المفضّل لديكِ؛ ذلك أنه إن تعرّض للتلف، فلن تعودي قادرة على إصلاحه وانتعاله من جديد.

الإفراط في استخدام حذائك المفضل

التخزين طويل الأجل

إن الحذاء يشبه بشرة الجسم، فلديه مسامات، وبالتالي يحتاج إلى تهوية. لذا، لا تخزني أحذيتك في مكان بعيد عن متناول يديك، أو لفترة طويلة. أبق الحذاء، حتى وإن كنت لا تلبسينه إلا في المناسبات، خارج الكيس البلاستيكي أو الصندوق، وضعيه في مكان مفتوح، ما يسمح بتعرضه لبعض الهواء.

التخزين طويل الأجل