عارضة تقبل أفعى عملاقة من أجل حقيبة بيركن
موضة

عارضة تقبل أفعى عملاقة من أجل حقيبة بيركن

لبنى عبد الكريم

بعد إقدام المصور الأمريكي المثير للجدل، تايلر شيلدز، على إضرام النار في حقيبة جلدية من لويس فيتون تصل قيمتها إلى 15 ألف دولار الشهر الماضي من أجل الحصول على صورة فوتوغرافية فنية مميزة، ظهر المصور مرة أخرى بفكرة أكثر حمقاً وجرأة من ذي قبل.

1عارضة تقبل أفعى عملاقة من أجل حقيبة بيركن

شيلدز المهووس بتصوير الحقائب الفخمة الباهضة الثمن للحصول على لقطة فنية متميزة، استعان هذه المرة بأفعى حقيقية من نوع البيثون لتصوير إعلان لحقيبة بيركن مصنوعة من جلد الأفعى والتي يبلغ سعرها حوالي 185 ألف دولار، حسب أخبار TMZ.

عارضة تقبل أفعى عملاقة من أجل حقيبة بيركن

استطاع شيلدز إقناع إحدى العارضات بأخذ لقطة حاسمة مع الأفعى من خلال تقبيلها وهذا ما فعلته العارضة حيث تم تصوير الأفعى وهي تلتف على الحقيبة الجلدية وكأنها تقوم بخنق ضحيتها ثم تخفق بلسانها المشقوق في مواجهة وجه العارضة التي تقوم هي بدورها بإخراج لسانها تماماً مثل الأفعى.