الثوم.. طارد الأرواح الشريرة!
طرائف

الثوم.. طارد الأرواح الشريرة!

فوشيا - لبنى عبد الكريم

يُعتبر الثوم واحداً من العناصر الغذائية الأكثر فائدة للصحة لما يحتوي عليه من ميزات هائلة لا تعد ولا تحصى مما يجعل منه الثمرة السحرية، بالإضافة إلى المذاق الرائع الذي يضيفه إلى الأطباق.

ويُعرف الثوم بأنه نبات له نكهة قوية ومرة واستخدم منذ قرون عدة في الطب الشعبي، كما يعرف بأنه مضاد حيوي طبيعي حيث أثبتت الأبحاث الحديثة أن هذا يعود إلى مادة الأليسين المضادة للبكتريا والفطريات والفيروسات ومضادة للأكسدة كذلك.

في مصر القديمة، كان بناة الأهرامات يمضغون الثوم طرياً وذلك لخصائصه المتميزة بالمضادات الحيوية التي تساعدهم على طرد الأمراض؟ فعندما يتم سحق الثوم تصبح مادة الأليسين أكثر فعالية من ذي قبل، عكس عندما يتم طهوه فإن هذه المادة يتم تدميرها كلياً فلا تتم الاستفادة من مكوناتها الصحية.

ويساعد الثوم في الوقاية من أمراض القلب والكبد وحتى إبعاد شبح الصلع، كما أنه مفيد في تطهير وتنشيط الأوعية الدموية وجعل الدم أنقى وأكثر صفاءً، إضافة إلى أنه يخفف نزلات البرد والإنفلونزا وفي بعض مضاعفات الجهاز التنفسي أيضاً، لذا ينبغي استهلاك الثوم بشكل يومي!

ولا تقتصر فوائد الثوم للجسم فقط، ولكن أيضاً هو طارد جيد للهوام، في أفلام الرعب، يعرف الثوم بأنه قاهر مصاصي الدماء، ولكن طبقاً لدراسات علمية حديثة تؤكد هذه الدراسات أن الثوم ليس عدواً فقط لمصاصي الدماء، ولكنه أيضاً عدو للإنفلوانزا والسرطان وأمراض القلب وضغط الدم وأمراض أخرى، حيث تتعدد فوائد الثوم للجسم وتحميه من الأمراض الخطيرة.

ما لا تعرفينه بعد عن فوائد الثوم هو أنه يمكنك وضعه تحت وسادتك لتحسين نومك بشكل أفضل في الليل؟ حتى أن هناك بعض الأشخاص الذين يضعون فصوص الثوم في جيوب الملابس لجلب الثروة والحظ الوفيرين.

هناك أشخاص آخرون يعتقدون بطرد الأرواح الشريرة من الممتلكات عبر فرك المقالي والقدور للقضاء على قوى الشر أو تطهير المواد الغذائية التي قد تكون مسمومة، لذلك، جربي أن تضعي بعض حبات الثوم تحت وسادتك ليلاً أو في جيب ملابسك، وسوف يتم تحسين نومك وستختفي السلبية من محيطك تماماً، قد تكون هذه التجربة مثيرة للاهتمام لك ولأصدقائك!

الثوم.. طارد الأرواح الشريرة!