طرائف

صور.. هل هذه هي الطائرة الأكثر فخامة في العالم؟

فوشيا - أشرف محمد

ينتظر أن تتسلم الشهر المقبل مجموعة الطيران الصينية “HNA” طائرة خاصة جديدة تماماً من طراز “Boeing 787-8″، وهي الطائرة التي وصفت بأنها ستكون بمثابة “المنزل الفخم الطائر”، حيث ستزود بمساحة قدرها 2400 قدماً مربعاً، وسيكون بوسعها حمل 40 شخصاً، والوصول بهم لأي مكان في أقل من 17 ساعة.

وأشار في هذا السياق ستيفان فيلا، رئيس شركة “Kestrel Aviation Management” المتخصصة في مجال استشارات الطيران، إلى أن الطائرة ستزود بمدى يقدر بحوالي 9800 ميلاً حتى حين تكون مكتملة الحمولة، بالـ 40 راكباً والأمتعة والوقود، موضحاً أنها وفي ظل قدرتها على الطيران مدة تقدر بحوالي 17 ساعة، فهذا يعني أنها ستكون قادرة فعلياً على الوصول إلى أي مكان في العالم.

ومن الجدير ذكره هنا أن تلك الشركة الاستشارية أشرفت من البداية وحتى النهاية على عملية تصنيع تلك الطائرة، ورغم تحويل كثير من طائرات الـ “787” من طائرات ركاب إلى طائرات خاصة، إلا أن تلك الطائرة هي أول طائرة تُصَنَّع من الأساس لتكون خاصة.

وقد تم تصميم وتصنيع دواخل تلك الطائرة من العدم، خاصة وأنه لم يسبق لأي شركة أن سعت لتصنيع نسخة مماثلة لها من قبل، وبالفعل استغرقت عملية التصميم ما يقرب من عام، فيما استغرقت عملية التصنيع والتركيب حوالي عام ونصف.

ولفتت تقارير صحفية بهذا الخصوص إلى أن سعر تلك الطائرة، التي أطلق عليها اسم “787 BBJ”، يقدر بـ 224.6 مليون دولار، وهو ما يتناسب فعلياً مع ما تتسم به من فخامة.

فهي مزودة بردهة دائرية الشكل ومن ثم جناح رئيسي ضخم مقسم لعدة أجزاء ومصمم ليكون مستقل بصورة تامة عن باقي الطائرة، ويوجد بذلك الجناح منطقة مخصصة للنوم، فضلاُ عن أنه مُصَمَّم ليكون “واحة من الهدوء”، بحسب ما أكده فيلا.

ويضم الحمام الرئيسي الضخم طاقماً من الأحواض المصنوعة من الرخام التي تناسب الرجال والسيدات، ودوشاً مزدوج الحجم ومرحاض واسع مزود بأرضيات رخام ساخنة، وتضم الردهة سريرين نهاريين موجودين أمام شاشة مسطحة حجمها 55 بوصة، وعلى جانبي الشاشة، توجد مقاعد فردية مزود كل منها بشاشة حجمها 24 بوصة، وفي مؤخرة الطائرة، توجد أريكتين يمكن تحويلهما إلى أماكن للنوم أو استخدامهما كمنطقة مخصصة لتناول الطعام أو للاجتماعات، وهناك كذلك شاشتين تقدر حجم الواحدة منهما بـ 47 بوصة، وهناك كذلك مرحاض دائري الشكل مخصص لكبار الشخصيات يقع بمؤخرة الردهة مباشرة.

وبشكل عام، يمكن القول إن داخل الطائرة تم تصميمها بحيث تبدو غاية في الأناقة، بعيداً عن أي صخب لا جدوى منه، وبشكل يضمن الاستمتاع بكل التفاصيل الرقيقة.

وعاود فيلا ليشير إلى أن الطائرة من المتوقع أن تدخل الخدمة مع مجموعة “HNA” الشهر المقبل، وأن يستخدمها رئيس المجموعة وكذلك كبار عملاء الطيران المُؤجَّر.