عاملة نظافة حسناء تحدث ضجة على الإنترنت
طرائف

عاملة نظافة حسناء تحدث ضجة على الإنترنت

فوشيا- خاص

أثارت عاملة نظافة برازيلية، ضجة على مواقع التواصل الاجتماعي بعد نشر صور مثيرة لها، وهي ترتدي الزي الرسمي للعمل ذي اللون البرتقالي.

وأصبحت ريتا ماتوس، البالغة من العمر 23 عامًا، إحدى الشهيرات بين عشية وضحاها، وأطلق عليها لقب “الكناسة الفاتنة”، بعد أن اجتاحت صورها فيسبوك، وواتس آب، بما في ذلك بعض منها كانت ترتدي فيها البكيني.

عاملة نظافة حسناء تحدث ضجة على الإنترنت   عاملة نظافة حسناء تحدث ضجة على الإنترنت

وتقول ماتوس: إنها دائما ما تتعرض لمعاكسات الرجال أثناء عملها، ودائمًا ما تسمع صافرات الإعجاب، غير أنها أبدت ضيقها من تزايد طلبات الصداقة الواردة إليها عبر حسابها، مؤكدة أنها لن تقبلها.

عاملة نظافة حسناء تحدث ضجة على الإنترنت  عاملة نظافة حسناء تحدث ضجة على الإنترنت

وأضافت أن طبيعة عملها الشاق كان لها الفضل في الحصول على هذا القوام الرشيق، إضافة إلى ذلك فإنها تواظب على الذهاب للجيم يوميًا، والعناية ببشرتها وإكسابها اللون البرونزي بالذهاب للشاطئ والاستجمام تحت أشعة الشمس.

عاملة نظافة حسناء تحدث ضجة على الإنترنت  عاملة نظافة حسناء تحدث ضجة على الإنترنت

وأشارت إلى أنها إنسانة عادية مجرد عاملة نظافة، ولكن يبدو أن رجالا لم يروا نساء من قبل، غير أنها عادت وقالت إنها تريد أن تستغل الشهرة التي حصلت عليها وتجرب حظها في العمل كموديل.

عاملة نظافة حسناء تحدث ضجة على الإنترنت