سروايل داخلية نسائية متسخة.. هذا ما يشتريه مهوسو الجنس في سنغافورة!
طرائف

سروايل داخلية نسائية متسخة.. هذا ما يشتريه مهوسو الجنس في سنغافورة!

باسمة الأحمد

ذكرت تقارير أن بيع السراويل الداخلية النسائية المتسخة التي ارتدتها صاحباتها قبل وبعد ممارسة الجنس، بات موضة رائجة في سنغافورة تدر على البائعات قدراً لا بأس به من المال.

وأفيد أن الفتيات اللواتي ينشرن صور هذه الثياب الداخلية على وسائل التواصل الاجتماعية تمهيداً لبيعها للراغبين، يؤكدن أنهن كن يلبسنها في آخر مواجهة جنسية لهن. وتقوم بعض هؤلاء البائعات، اللواتي تصل أعمارهن الى 18 عاماً في بعض الحالات، بإيصال السروايل الداخلية إلى الشاري بأنفسهن حين يدفع الثمن المناسب.

20 دولار للزوج الواحد

Knickers1-940x580

أما بالنسبة للأسعار، فهي غير قليلة. وذكرت التقارير أن فتاة اسمها جويس، 18 عاماً، لاترضى هذه بأقل من من 20 دولاراً، ثمناً لسراولها الداخلي المتسخ. ولم يستبعد مراقبون أن البائعات ربما اضطررن لممارسة الحب كي يستطعن بيع السروال الداخلية فيما بعد في هذه السوق الرائجة، لأن ما لديهن بات ينفد بسرعة.

والطريف أن القانون الذي يحظر في سنغافورة نشر صور عارية، لايمنع الفتيات من الترويج لهذه السلعة الغربية من خلال عرض صورها. ويهون بعضهم من هذه التجارة قائلاً، معتبراً انها ليست شاذة فاليابانيون واليابانيات يزاولونها أيضاً.