تعرفوا على نقطة السعادة في الجسم وكيفية تنشيطها
ترفيه

تعرفوا على نقطة السعادة في الجسم وكيفية تنشيطها

نحن نمتلك عضواً في الجسم ليس محل اهتمام أو نقاش كبير، ولكن مع هذا هناك الكثير من الأسباب التي تجعلنا نسميه ” نقطة السعادة “. لا تبحثوا كثيراً. إنها …

الغدة الصعترية thymus. الغدة الصعترية هي عضو يقع في مقدمة الجزء الأعلى من الصدر. إنها عضو وسيط ذات وظيفة مناعية. عند المواليد الجدد والأولاد، هذه الغدة نامية جداً، ويصل نموها إلى الذروة مع البلوغ، قبل أن تتحول إلى نسيج دهني.

مفتاح المناعة موجود في الغدة الصعترية. هذه الغدة تلعب دوراً مهماً في عملية دفاع جهاز المناعة في الجسم ضد أي تهديد، لكن في نفس الوقت إنها الغدة الأولى التي تشيخ.

وضع الخبراء في البيولوجيا وفي علم المناعة طرقاً لتستعيد هذه الغدة الموجودة في الصدر وظائفها انطلاقاً من الخلايا الجذعية. فبعد أن رأى العلماء عدم كفاءة المضادات الحيوية واللقاحات في المحافظة على جهاز المناعة، بدأوا يركزون حالياً على محاولة إطالة عمر الغدة الصعترية.

كيف نجد الغدة الصعترية ؟

كل ما عليكم فعله هو وضع إصبعين على الجزء الأمامي السفلي من العنق، قرب عظم القص. إنها المنطقة التقريبية للغدة الصعترية.
تسمى الغدة الصعترية أيضاً ” نقطة السعادة “. هذه الغدة تساعد على إلغاء الطاقة السلبية، تقوية الجهاز المناعي وقدرات الجسم بشكل عام.

كيف ننشط ” نقطة السعادة ” ؟

التربيت ببطء، اللمس والتدليك لهذا المكان كلها طرق ترفع مستويات الطاقة.
هذه الغدة تحافظ على الطاقة في جسمك وتنظم مستوياتها في حالة اختلالها. إنها جسر بين الدماغ والجسم. الضغط النفسي stress يجعل الغدة الصعترية صغيرة ويقصر عمرها.

نشطوا الغدة الصعترية بيدكم ( عن طريق التربيت بلطف ). تستطيعون أن تربتوها ببطء أو تلمسوها بنعومة بأصابعكم أو أن تدلكوها أيضاً لمدة 20 إلى 30 دقيقة، مع التنفس بشكل عميق.

ستعرفون إذا تنشطت نقطة السعادة عندكم، عندما ينتشر وخز خفيف في جسمكم ويغمركم الشعور بالسعادة. هذا لا يحدث فوراً دائماً. قوموا بهذا التمرين كل يوم.
إذا كانت تصيبكم نوبات هلع، قلق وتوتر، قوموا بهذا التمرين عدة مرات في اليوم.