تمساح يلتهم أسترالية في ثورنتون بيتش
ترفيه

تمساح يلتهم أسترالية في ثورنتون بيتش

فوشيا - لبنى عبدالكريم

سُجلت امرأة أربعينية من ولاية نيو ساوث ويلز الأسترالية، في عداد المفقودين بعد هجوم تمساح عليها أثناء نزولها للسباحة ليلا مع صديقتها في المياه الضحلة وغير العميقة للحديقة الوطنية دينتري، بحسب قناة الجزيرة الفضائية.

وجاء على لسان الشرطة بأن امرأة كافحت من دون جدوى لسحب صديقتها من فكي تمساح قبالة شاطئ أستراليا الشمالي الشرقي.

كما أكد مسؤول كبير في الشرطة راسل باركر لهيئة الإذاعة الأسترالية بأن: “صديقتين كانتا تسبحان في المياه الضحلة لشاطئ ثورنتون في الحديقة الوطنية دينتري المدرجة في التراث العالمي لولاية كوينزلاند، عندما انقض تمساح على امرأة تبلغ من العمر 46 عاماً في وقت متأخر من يوم الاحد”.

وقال باركر، إن مروحية للإنقاذ مزودة بمعدات التصوير الحراري فشلت في العثور على أي أثر للمرأة، وسجلت في عداد المفقودين، وقد تم استئناف عمليات البحث بواسطة طائرة هليكوبتر وقارب وفرق البحث الأرضية.

وقال نيل نوبل المتحدث باسم خدمات الإسعاف لكوينزلاند لأخبار ABC، إنه تم نقل امرأة مصابة إلى مستشفى في موسمان، 93 كيلومتر جنوب شاطئ ثورنتون، وهي تعاني من صدمة نفسية وخدوش على ذراعيها جراء احتكاك جلد التمساح عليها.

وأضاف: “المعلومات المتوفرة لدينا أن المفقودة شعرت بحركة غير طبيعية وبجسم غريب يدفعها مما جعلها تصرخ ومن تم سحبت فجأة تحت الماء”.

قد لا تكون السيدتان على علم بوجود تماسيح بالمنطقة غير أن وارن إينتش الذي يمثل المنطقة في البرلمان الأسترالي صرّح بأن الشاطئ يقع بجوار الخور، حيث تنشط الوكالات التي تنظم جولات سياحية لمشاهدة التماسيح.