برنامج “ديو المشاهير” مٌطالب بالاعتذار بسبب طارق أبو جودة
برامج

برنامج “ديو المشاهير” مٌطالب بالاعتذار بسبب طارق أبو جودة

فوشيا – لاما عزت

منذ أول حلقة له، نجح برنامج “ديو المشاهير” في إثارة الجدل بالمعني السلبي، سواء بالمحتوى أو غناء المشاهير، الذي لا علاقة له بالغناء، أو حتى بالاستظراف الذي يمارسه بعض أعضاء لجنة التحكيم، تحديداً الملحن طارق أبو جودة، الذي بات عنواناً عريضاً لثقل الظل!

لكن أبو جودة، في الحلقة التي بُثت يوم الأحد الماضي، تجاوز كل حدود الاستظراف وثقل الدم، حين لم يجد شيئاً سخيفاً يعرضه للناس سوى البلطة!

وها هم الناس يصبون غضبهم على أبو جودة والبرنامج.

فقد أجمع الناس على استيائهم الشديد من حلقة برنامج “ديو المشاهير” الأخيرة، وذلك على خلفية قيام طارق أبو جودة، باستخدام بلطة، كعصا سيلفي، لالتقاط صور تذكارية مع ضيوف البرنامج ونجومه، في ما بدا كما لو أنه يروج للإرهاب على طريق تنظيم “داعش”.

(لقراءة تفاصيل القصة كاملة اضغط هنا)

وطالب الناس إدارة البرنامج بأن تقدم اعتذاراً للمشاهدين عن هذه البادرة المؤذية للعين.

جاء ذلك في استفتاء أجرته “فوشيا” على حسابها على موقع التويتر، عما إذا كان الجمهور يريدون من إدارة برنامج “ديو المشاهير” أن تقدم اعتذاراً للجمهور بسبب ترويجها لإرهاب داعش، حيث طالب 67 في المئة من الناس المشاركين في التصويت، القائمين على البرنامج بتقديم اعتذار.

برنامج "ديو المشاهير" مٌطالب بالاعتذار بسبب طارق أبو جودة

وهي نتيجة غير مفاجئة على الإطلاق نظراً لسخافة تصرفات الملحن اللبناني طارق أبو جودة الذي ابتكر تقليعة جديدة، حوّل من خلالها الإرهاب إلى نكتة “بايخة”.

في النهاية، الجمهور قال كلمته الغاضبة، وننتظر الرد من القائمين على برنامج “ديو المشاهير”.

برنامج "ديو المشاهير" مٌطالب بالاعتذار بسبب طارق أبو جودة