حفلات

بياجيه تحتفي برياضة البولو وتعرض مجوهرات فاخرة

فوشيا - نيويورك

نظّمت دار “بياجيه” Piaget مباراة ودّية للبولو، يعود ريع تبرّعاتها لصالح روبن هود، وهي إحدى أكبر الجمعيّات الخيرية لمكافحة الفقر في مدينة نيويورك.

وقد جمع الحدث العائلات والضيوف، من بينهم المدير التنفيذي لـ”بياجيه”، فيليب ليوبولد ميتزغر، ومجموعة من نجوم وسائل التواصل الإجتماعي وأصدقاء الدار، مثل هانيلي موستابارتا، وهاراي فييرا – نيوتون، وباري إحسان، صاحبة مدوّنة باري داست، وأثينا مالديرون، صاحبة مدوّنة آي سوون. بالإضافة إلى عارض الأزياء إيريك روثرفورد، ومنسّقة الأزياء المشهورة، رايتشل زوي، وزوجها رودجر بيرمن، وزوجة فيغيراس، ديلفينا بلاكيير، ومصمّمة الأزياء دونا كاران، وإبنتها غابي كاران دي فيليسي يرافقها زوجها جيان باولو دي فيليسي. وذلك للاحتفاء برياضة الملوك ودعماً للمعوزين من سكان نيويورك.

بالإضافة إلى فعالية البولو، تميّز هذا اليوم بعرض مجموعة المجوهرات الفاخرة والمبهرة Extremely Piaget ، المستوحاة من تصاميم الستينيات والسبعينيات في أرشيف Piaget، في الصالون المخصّص للدار. كما توسّط العرض، مهر بولو وخيّال من الفضة بالحجم الحقيقي، غلّفا بالكامل بمئات من الورود الورديّة اللون، إلى جانب أربع عارضات تحلّين بقطع من المجموعة. ومن الأحداث الهامّة التي جرت في هذا اليوم، كان شراء أحد الضيوف لساعة Altipano Date من “بياجيه” فور رؤيتها على يد العارضة.

وتجدر الإشارة إلى أنَّ ارتباط Piaget بالبولو لا يقتصر على تسمية ساعة وسفراء للدار، إذ أنَّ اسمها يرتبط كذلك، وبصفتها من أبرز الرعاة في العالم، بعدد كبير من المباريات الخيرية وأشهر بطولات البولو.

فالحركة، والدقة، والتفوّق في المجال، والنتائج، والتوقيت، عوامل حاسمة بالنسبة إلى كبار لاعبي البولو على أرض الملعب وإلى صانعي الساعات التي تزيّن تحفهم معصم عدد كبير من المتفرّجين الواسعي الاطلاع