“طريق الحرير” الراقص.. من الصين إلى بعلبك
حفلات

“طريق الحرير” الراقص.. من الصين إلى بعلبك

بيروت - آندريه داغر

افتتحت فرقة كركلا اللبنانية مهرجانات بعلبك الدولية بعمل استعراضي راقص بعنوان ” ابحار في الزمن،طريق الحرير”، وذلك في احتفالية خاصة بمناسبة الذكرى الستين لإنطلاق هذه المهرجانات. وشارك في العرض مجموعة من كبار الفنانين اللبنانيين أمثال جوزف عازار ، إيلي شويري ، هدى حداد ، هادي خليل ، غبريال يمين ، أليكو داود ، نبيل كرم ، علي الزين ،وروميو الهاشم بالاضافة الى حوالي ال50 راقصاً وراقصة من لبنان والصين والهند وغيرهم من البلدان.

Caracalla TH BAA08

وقد غصت مدرجات مسرح مدينة الشمس بجمهور ضم حوالي 3 آلاف شخصاً يتقدمهم وزراء ونواب وشخصيات سياسية واجتماعية وفنية لبنانية.

Caracalla TH BAA10

لعبة الصورة والصوت والضوء والرقص والالوان والالحان تداخلت مع بعضها البعض في انسيابية جميلة تم تجسيدها على اجساد الراقصين فكان جمال المشهد بمستوى جمال هياكل بعلبك في اضخم عرض راقص هو اختصار لطريق القوافل التي كانت تسلكها القوافل قديماً وصولا الى الصين.

Caracalla TH BAA06

تبدأ الحكاية في الزمن الحاضر حيث نشاهد نرى فتى يسير بين السيّاح، ثم يلحق برجل مسن إلى المعبد، ويقف أمام عرش جوبيتيرومن هنا تبدأ الحكاية حيث صدح صوت الشاعر اللبناني الراحل سعيد عقل وهو يلقي قصيدة عن بعلبك كتبها عباس كركلا، والد الفنان عبدالحليم كركلا.

Caracalla TH BAA12

وفي ختام الحفلة أطل الفنان عمر كركلا على المسرح ليملأ المكان حركة تنبض بالتراث الفولكلوري العريق فالهب مشاعر الجمهور. وعند اختتام العرض كرم محافظ بعلبك الهرمل بشير خضر ورئيس بلدية بعلبك العميد حسين اللقيس الفنان عبدالحليم كركلا بحضور رئيسة لجنة مهرجانات بعلبك الدولية السيدة نايلة دو فريج والفنان عمر كركلا ومخرج العمل إيفان كركلا. يشار الى ان اليسار كركلا هي المشرفة على تدريب الراقصين والراقصات في هذا العمل وفي كل اعمال الفرقة.