حفلات

فنانو لبنان يواجهون الإرهاب بالغناء

بيروت - أندريه داغر

إلى بلدة القاع اللبنانية تتوجه مجموعة كبيرة من نجوم الفن في لبنان وعلى رأسهم الفنان ملحم زين وزين العمر ونزار فرنسيس وفيفيان مراد وميكايلا وسارية، وغيرهم، وذلك بهدف التضامن وإعادة الحياة إلى هذه البلدة، التي تعرضت مؤخراً لهجوم إرهابي ذهب ضحيته عدد من الشهداء.

الفنانة نانسي نصرالله التي أطلقت المبادرة كونها ابنة القاع، قالت في حديث إعلامي لمحطة الـ mtv اللبنانية :” الفنان هو إنسان مرهف الإحساس، والمعنية بالموضوع هي ضيعتي القاع، التي تعرضت لهذا الهجوم الإرهابي. كلنا أصابنا الحزن والخوف من لحظة وقوع المصيبة إلى اليوم، ولاحظنا أن الحزن والزعل ما يزال مستمراً، وهذه الغيمة ما تزال مخيمة على أهالي القاع، فقررنا أن نقف وقفة تضامنية، وانطلقت الفكرة عبر موقع فيسبوك وعندما كبرت، أحبت البلدية أن تتبناها لتصبح منظمة أكثر”.

وأضافت نانسي: “في حال أي بلدة من لبنان تحتاج وقفة فنية معها يجب علينا كفنانين أن نكون جاهزين، وأتمنى أن تتوقف كل هذه الأعمال الإرهابية، ولكن أي ضيعة أو بلدة لبنانية احتاجت دعمنا بمثل هذه الظروف وبغيرها من ظروف فنحن بالطبع سنلبي النداء ،وأتمنى من كل قلبي أن لا يحصل أي هجوم إرهابي على أية بلدة أو ضيعة أو مدينة لبنانية “.

وفي تفاصيل هذه الوقفة التضامنية التي تم تحديدها مساء الثلاثاء 19 تموز/يوليو، سيكون التجمع في منطقة الحازمية، تمام الساعة السادسة مساء، وستضع أكاليل الزهور على أضرحة الشهداء عند وصول الموكب إلى بلدة القاع. من ثم تنتقل الوفود إلى ساحة الضيعة، حيث سيتم الاحتفال الذي سيختتم بتقديم أغنية جماعية وطنية هي”بكتب اسمك يا بلادي” للفنان جوزيف عازار، إذ سيشارك فيها كل الفنانين المتواجدين في الاحتفال.