بولا يعقوبيان لـ فوشيا: في لبنان نخلق من المأساة المحبّة والفرح
مقابلات

بولا يعقوبيان لـ فوشيا: في لبنان نخلق من المأساة المحبّة والفرح

فوشيا - فابيان عون

أثبتت المذيعة ومقدّمة البرامج السياسيّة اللبنانية بولا يعقوبيان، أن المرأة أهلٌ للمنافسة مع الرّجل في كافّة المجالات، الاجتماعية والسياسية والثقافيّة وحتى الرّياضيّة، وذلك بعد أن حسمت النتيجة لصالحها في سباق الـ “الكارتينغ” الذي أقيم ضمن فعّاليات مهرجانات بيروت الثقافيّة، متقدّمةً على زملائها الفنانين والإعلاميّين الذين شاركوها السّباق دون أن يتمكّنو من تحقيق الفوز.

وعبّرت بولا لـ فوشيا عن سعادتها البالغة بتذوّق طعم الفوز الذي يحمل لذّةً غريبة، لا سيما أنّ منافسيها كانوا رجالاً في الغالب، ولم يكن من السهل التغلّب عليهم بحسب تعبيرها، وبالأخصّ الإعلامي ميشيل قزي، الذي لم يتجاوزالفارق بينها وبينه 3 ثواني فقط، وآخرون كالفنان نقولا الأسطا، والممثل ومقدم البرامج وسام صبّاغ، وملك جمال لبنان السابق والممثل وسام حنا، فيما عدا زميلتين لها وهما المخرجة رندلى قديح، والممثلة ميرفا القاضي.

وختمت بولا بالقول: “لبنان روعة من الرّوعات، ورغم كل ما يحدث من مآسي وأحزان، فنحن قادرون على التغلّب عليها، بأن نخلق من الحزن والمأساة حياةً وجوّاً من المحبّة والفرح والروح الرّياضية التي تجمعنا، وهذه طبيعة شعبنا الذي يحب التّعلّق بكل ما هو جميل ومفرح كهذه الفعاليات والنّشاطات الرائعة والمسلّية”.