حصة الفلاسي.. إطلالة تجمع بين التراث والحداثة
مقابلات

حصة الفلاسي.. إطلالة تجمع بين التراث والحداثة

فوشيا- من لاما عزت

تميزت المذيعة وسفيرة التراث الإماراتي، حصة الفلاسي، بإطلالتها الشفافة وحضورها الأنثوي في البرنامج التراثي “الشارة” الذي يذاع على قناة أبوظبي.

وكان لـ “فوشيا” لقاء معها للتعرّف أكثر على خصوصية إطلالتها وأزيائها المميزة.


سألناها في البدء حول أناقتها وهل تعتبر الأزياء خصوصية، وهوية؟

الزي الإماراتي له خصوصية كبيرة عندنا وهناك عدة أشكال للزي الإماراتي مثل الثوب والكندورة والمخول والجلابيات ويبرز جماليته عند لبس الحلي و الذهب معه فيبرز أكثر.

ولكن كيف تختار حصة تصاميم أزيائها التي باتت مبهرة بالوانها التي تجمع بين التراث والحداثة؟

في إطلالاتي أحب أن أجمع بين الحداثة و التراث، أطلب من المصممين أن يصنعوا هوت كوتور حديث لكن بلمسة تراثية، وأحب أن ألبس اللباس المغربي فهو فخم والعديد من السيدات يحببنه وهو متداول عندنا كثيرا ولكنني أضيف له لمسات إماراتية.

وحين توجهنا لها للحديث عن أهم مصممي ومصممات الأزياء الذين يصممون لها؟ 

بصراحة كل المصممين مهمين ولا استطيع ذكر اسم وأنسى آخر، وكلهم متميزون وجميعهم أصدقائي، وأنا أطلعهم على ما يناسبني وما يناسب التلفزيون وجميع الملابس تقدم لي، وإلا فإنني سأصبح فقيرة.