وليد ناصيف:”نادين الراسي رائعة وأمل عرفة مبدعة وقصي الخولي نجم”
مقابلات

وليد ناصيف:”نادين الراسي رائعة وأمل عرفة مبدعة وقصي الخولي نجم”

بيروت - أندريه داغر

في حديث خاص للمخرج وليد ناصيف مع موقع “فوشيا” تمحور حول نجاح الأعمال الفنية أو فشلها سواءً كانت مسلسلات درامية أو كليبات غنائية، أكد فيه أن عين الجمهور هي الناقد الأبرز والأول لأي عمل فني يتم عرضه بغض النظر عما إذا كان كليب غنائي أو مسلسل درامي.

1473843889.115967.inarticleLarge (1)

وتابع ناصيف :”أي عمل ناجح يأخد ردود أفعال إيجابية، وأي عمل فاشل يحصد ردود افعال سلبية، بالنسبة لي انقسام الآراء حول أي عمل أقوم بتقديمه أنا أو غيري من المخرجين هو دليل عافية ودليل بان العمل علّم عند المشاهدين.

الجمهور هو المعيار الحقيقي لكل عمل فني، فإذا أحب الكليب أو المسلسل نكون قد نجحنا وإذا لم يحبهم نكون فشلنا بكل بساطة”.

unnamed-92-400x255

وعن أهمية رأي الصحافة وأصحاب الاختصاص من نقّاد فنيين بنجاح أي عمل أو فشله قال وليد ناصيف لموقعنا :” الناقد الحقيقي والصحفي صاحب الخبرة هو العامل الأول والأهم لبروز أي عمل فني يتم تقديمه، الصحفي الحقيقي بالنسبة لي هو الصحفي المسؤول عن كل كلمة يكتبها، وأنا أفتخر بأي صحفي يكتب وينتقد بموضوعية وحيادية ويراقب بعين صحيحة وسليمة كل ما يعرض بدقة قبل الكتابة العشوائية “.

e7c6580ce7d3f8be4d0e90d35cf3149a (1)

وعن نسبة نجاح عمله الأول في مجال الدراما التلفزيونية “جريمة شغف” الذي تم عرضه في رمضان المنصرم قال وليد:” تلقيت على جريمة شغف ردود فعل إيجابية تخطت الـ 85% وبرأيي هذا هو النجاح بعينه، نادين الراسي ممثلة بارعة، أمل عرفة مبدعة، تقلا شمعون أستاذة وكذلك الأمر بالنسبة لنهلة داوود، قصي الخولي نجم وكل أسرة العمل قدمت دورها كما يجب وأحسن”.