“نص يوم” بعيد عن نصف المشاهدين

“نص يوم” بعيد عن نصف المشاهدين

فوشيا - لاما عزت

بعد مرور أكثر من أسبوعين على شهر رمضان المبارك، وضمن الكم الهائل من الأعمال العربية، تصدرت مجموعة من المسلسلات قائمة أضل الاعمال الدرامية، بينما لم تحظ باقي الأعمال بتلك الفرصة لتكون الأسوأ ضمن هذا الشهر.

ونظراً لما حققه مسلسل “نص يوم” من ضجة إعلامية، لما يمتاز به من عناصر جذب لشد المشاهدين، قامت فوشيا بإجراء استفتاء على موقع تويتر، توجهت فيه بالسؤال حول رأي الجمهور به.

4644444444444444444444

وشكلت نتيجة التصويت مفاجئة كبيرة، حيث صوت أكثر من 56 في المئة بأنهم لا يتابعون العمل، مع العلم بأن المسلسل يحقق صدى كبيراً لدى الجمهور، لما يمتاز به من عناصر جذب لشد المشاهدين، خصوصاً أن بطلي العمل نادين نجيم وتيم حسن استطاعا أن يسحرا الجمهور بالكيمياء الآسرة بينهما  في تجربتهما السابقة “تشيللو”.

بينما وجد 23 في المئة من الجمهور بأن المسلسل تافه ويستخف بعقل المشاهد، مؤكدين بذلك أن معظم الأعمال أصبحت سهلة وبعيدة عن النصوص القيمة، وتعتمد على الاقتباس من الأفلام والقصص الاجنبية، فمسلسل “نص يوم” مقتبس من فيلم “الخطيئة الأصلية”.

وكان المسلسل قد تعرض لهجمات وانتقادات غير مسبوقة كونه يقدم الكثير من الأحداث الغير المقنعة والتي تستغبي عقل المشاهد.

ولا يمكننا أن ننكر أنّ المسلسل استطاع شدّ الجمهور في أولى حلقاته وأنطلق بإيقاع جميل، حتى أننا تخيلنا أنه سيكون من الأعمال الواعدة، لكنه تحول فيما بعد إلى عمل خال من أي روح أو مضمون، وذلك يعتبر إساءة إلى مشاركة الممثلين في هكذا عمل وخصوصاً تيم حسن الذي لم يستطع أن يقدم فيه الشخصية المنتظرة.

على جانب آخر وجد 21 في المئة من الجمهور، بأن المسلسل ممتع ومشوق، مؤكدين أن المسلسل يقدم متنفساً بعيداً عن الاختناق الذي نعيشه.