أزمة عادل إمام في “مأمون وشركاه” بسبب ابنه
سينما وتلفزيون

أزمة عادل إمام في “مأمون وشركاه” بسبب ابنه

فوشيا - رحاب درويش

عبّر عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي عن عدم رضاهم على مستوى الحلقة الأولى من مسلسل “مأمون وشركاه”، الذي يقوم ببطولته عادل إمام ولبلبة ونخبة من النجوم، والعمل من تأليف يوسف معاطي، وذلك بسبب مستوى الإخراج، والتقنيات الجديدة التي لجأ إليها المخرج رامي إمام، نجل “الزعيم”، في تصوير المسلسل.

ومن التقنيات الجديدة تقطيع الشاشة إلى عدة كادرات، وكذلك حركة الكاميرا، وتقنية الإضاءة، وغيرها من العناصر الإخراجية الجديدة، التي لم يعتد عليها المشاهدون، والتي أثّرت تأثيراً سلبياً على الحلقة الأولى التي لم تنل رضا كثيرين من المشاهدين.

وقد وصلت أصداء هذه الحلقة إلى طاقم العمل، وخصوصاً النجم المصري الكبير عادل إمام، الذي لم يكد يخرج من صدمة تسريب الحلقات الخمس الأولى من العمل على أحد المواقع، وانتشارها على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، قبل عرضها على الفضائيات، حتى صدم مرة أخرى بردود أفعال المشاهدين بعد عرض الحلقة الأولى.