سلوم حداد يستحوذ على حصة الأسد من الدراما الرمضانية

سلوم حداد يستحوذ على حصة الأسد من الدراما الرمضانية

فوشيا - لاما عوت

من منا لا يتذكر سلوم حداد بأدواره المتعددة، ومنها “الزير سالم” الذي جسد فيه شخصية تاريخية بأروع ما يكون الأداء، هو الذي لم يترك نوع من أنواع الدراما إلا وأدى فيها أدوار بطولة أولى ليتحول إلى ممثل عربي بجدارة.

,لم يترك دور إلا وأداءه، فكان العاشق، الأب، الأخ، البطل، وكان لكل دور بصمته التي تترك في الذاكرة انطباع الصوت والصورة، فصوته بتلاوينه المتعددة وصورته أيضاً تميزتا بالأداء العالي والتمثيل المقنع لدرجة لا تقل عن أي بطل عالمي.

وها هو اليوم في هذه الدورة الرمضانية يستحوذ على حصة الأسد، حيث يؤدي دور البطولة في خمسة أعمال درامية.

صدر الباز

2222 66666

بعد غياب ثلاث سنوات عن الدراما الشامية يعود سلوم حداد، بدور”إبراهيم” القبضاي، الذي يتهم بقتل زوجته ويودع السجن ظلماً، ليدخل مرحلة الأسى النفسي حين تبقى طفلته وحيدة بلا أب وأم، فيتقدم بطلب بأن يربي ابنته معه في السجن، وتدور أحداث العمل في حكاية شعبية مؤثرة فيها النضال والكفاح والحزن والغضب.

الندم

مسلسل-الندم-سلوم-حداد-وباسم-ياخور-3-630x354 p23_20160513_pic1

يؤدي سلوم دور”الغول”، في مسلسل الندم، حيث يكون تاجراً ثرياً وأباً لأربعة أبناء، ويعكس العمل صورة عن حياة هذه العائلة وعلاقة أفرادها ببعضهم البعض وما يطرأ عليها من تحولات، ويستعرض المسلسل فترة تاريخية زاخمة بالأحداث والمنعطفات السياسية بين عامي 2003 و2015، من خلال قصة كاتب تلفزيوني أربعيني، يسرد حكايته التي تبدأ في ربيع العام 2003 ليلة سقوط بغداد، وتنتهي في العام 2015 عند كتابة عمله التلفزيوني الجديد الذي يحكي تلك القصة.

زوال

1453366950_1453368085103251200

كما عودنا دائماً في أدواره المميزة والقوية يجسد سلوم حداد في مسلسل “زوال” دور “عنز” الرجل رقم واحد في حارة عشوائية تعيش تناقضات كثيرة، وإليه تعود كل المشاكل فيها وهو رجل قوي ومختلف قد يخطأ أحيانا وقد يصيب أحياناً أخرى.

عابرو الضباب

rania-saloom-2

 

يتألف العمل من أربع حكايات تمتد على ثلاثين حلقة، تشكل الأزمة السورية خلفية لها حيث يستعرض العمل إنعكاس الأزمة علي حياة أبطال العمل الذين يشكلون نماذج مختلفة لشخصيات سورية تعيش فترة الأزمة، يمتد العمل على ثلاثين حلقة، تجري أحداثها بين العامين 2010 و 2016

خاتون

_214335_reeez

يؤدي سلّوم حداد في مسلسل البيئة الشامية “خاتون”، شخصية “أبو العز” زعيم حارة العمارة التي تتعرض لتحديات خارجية وداخلية كثيرة خلال أحداث العمل.

“أبو العز” شخصية لا تهدأ بردود أفعال مختلفة، فهو المحافظ على القيم، والذي يطعن فيها من داخل منزله، إلى جانب حالات أخرى أقلها تلقيه الضربات من أقرب الناس إليه، ويعتبر دور “أبو العز” محوريا بسبب ترابط معظم الخطوط الدرامية والتقائها في بيت وعائلة “أبو العز”.