بعد 25 عاماً.. عاصي الحلاني بصمة لبنانية تعيد للأغنية ألقها وحضورها
أخبار النجوم

بعد 25 عاماً.. عاصي الحلاني بصمة لبنانية تعيد للأغنية ألقها وحضورها

فوشيا - لاما عزت

عمرك شفت شي باب عم يبكي…شجن وحنان وبحة قوة وعاطفة، هو ما يميزه  فأن يتحول الغناء إلى مشهدية فلكلورية تحمل رائحة الأرض هو ما يقوم به فارس الغناء اللبناني عاصي الحلاني الذي غنى للحب والأم والوطن والغياب والغربة، ليسجل خلال 25 عاماً من التجربة بصمة وصلت إلى جميع أنحاء العالم العربي.

وفي التفاصيل نشر الفنان اللبناني عاصي الحلاني عبر صفحاته على مواقع التواصل الاجتماعي،  روبرتاج ملخص عن مسيرته الفنية.

وكتب التالي:

“الحكاية مستمرة فرح وتعب سعادة وحزن سهر وتفكير من أجل البقاء رغم مرور ٢٥ سنة ما زلت أبحث عن أفكار جديدة لإرضاء كل من ساعدني ودعمني من المحبين الأوفياء لأن الإبداع ليس له حدود أو وقت أو زمن.. ومن خلال دعمكم ومحبتكم مشوار العطاء مستمر باذن الله.. أتمنى أن أكون دائمً على قدر محبتكم أحبائي”.

عاصي الحلاني الذي تنقل بين الحضور المسرحي والغنائي وأثبت بحضوره العالي ودبكته التي تستدرج رائحة المكان بكل ما فيها من رجولة وفروسية.

هو الفارس والمغني والمحكم في برنامج الغناء والمسابقة الأهم في العالم العربي “ذا فويس” بنسخته العربية.

غنى لقضايا إنسانية كبيرة.. غنى للحب.. غنى للوطن، وقف على المسرح برجولة وشموخ لبنان، هو الذي ينشد، يرتجل ويترك صدى الموال يتردد في الأرجاء، إنه الأغنية التي تحمل بصمتها وتجول بين جمهورها العربي.

فيما يشكل حضور عاصي في أهم المهرجانات العربية والعالمية بصمته اللبنانية التي تعيد للأغنية ألقها وحضورها