طليقة جوني ديب توضح حقيقة تعديه بالضرب على زوجته
أخبار النجوم

طليقة جوني ديب توضح حقيقة تعديه بالضرب على زوجته

فوشيا – رحاب درويش

ردّت لوري آن أليسون، طليقة الممثل الأمريكي جوني ديب، على زوجته الحالية الممثلة الأمريكية آمبر هيرد، التي قالت إن جوني ديب تعدّى عليها بالضرب، وقدمت صوراً لاعتدائه عليها، طالبة الطلاق منه، حيث نفت الزوجة السابقة كل هذه الأقاويل، مدافعة عنه بشدة، ومؤكدة أنهما مازالا صديقين رغم انفصالهما منذ 5 سنوات.

جوني ديب

واستنكرت الزوجة السابقة للنجم العالمي جوني ديب، تصريحات زوجته الحالية آمبر هيرد، مؤكدة أن جوني شخص في منتهى الرقّة، ومن الصعب أن يوجه أية إهانة إلى أية امرأة تحت أي ظرف من الظروف.

وأضافت لوري، في تصريحات صحفية لموقع “تي إم زد”، أنها عاشت خمس سنوات مع زوجها النجم العالمي، ولم تلاحظ عليه أنه يعاني من أي اضطرابات أو مشاكل نفسية، حتى أنه لم يتعصّب عليها أبداً، كما لم يصرخ في وجهها حتى في أشد مراحل خلافاتهما، نافية رواية آمبر هيرد الحالية التي قالت إن زوجها كان يعتدي عليها بالضرب.

يذكر أن آمبر هيرد لم تكتف باتهام زوجها بتعديه عليها بالضرب فقط، بل قامت بتقديم مجموعة أخرى من الصور لبيتهما بمقتنيات مبعثرة ومحطمة، وقالت إن زوجها كان مخموراً وحطّم مقتنيات البيت أثناء الاعتداء عليها.

جوني ديب