أخبار النجوم

كيم كارداشيان بالمايوه.. عودة لوزن ما قبل الولادة

فوشيا – رحاب درويش

احتفلت نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان بعيد ميلاد شقيقتها كورتني الـ37، وذلك في إحدى البحيرات الساحرة بأيسلندا، بحضور زوجها النجم كاني ويست وعدد من الصديقات والأصدقاء المقربين.

بدت النجمة العالمية، التي تبلغ من العمر 35 عاما، في قمة رشاقتها، حتى أنها اقتربت من الوصول إلى وزنها الأصلي قبل ولادة ابنها الثاني سينت في ديسمبر الماضي.

ارتدت كيم مايوه أسود مثيرا مكونا من قطعة واحدة، وبدت واثقة في جسدها وهي تستعرض مفاتنها، لتبرز نحافة خصرها وبطنها المشدود والخالي من أية ترهلات، كما تمايلت أمام الكاميرا لتبرز جمال جسدها المثير أمام الجميع.

حرصت النجمة العالمية على اختيار المكياج البني الطبيعي وكذلك البيج، مع ترك شعرها على طبيعته منسدلاً بشكل فضفاض على كتفها، مما أضفى على جسدها مزيداً من الجمال والإثارة.

والتقطت كيم مجموعة من الصور السيلفي التي تؤكد من خلالها إعجابها بوزنها الجديد، وجسدها المثير، كما شربت نخب هذا الاحتفال وبدت في قمة السعادة والاسترخاء النفسي.

وكانت كيم تحلم بهذا اليوم منذ سنوات، وهو أن تعود إلى وزنها السابق قبل الولادة، وهو ما نجحت في الاقتراب من تحقيق هذا الحلم، بعد أن ناضلت وعملت ليل نهار على ممارسة الرياضة، واتباع نظام غذائي صحي صارم، وغيرها من الوسائل التي تساعدها على الوصول إلى وزنها المثالي قبل الولادة.

ويبدو أن كيم ستتوقف عن مشاركة متابعيها على مواقع التواصل مشاعر الإحباط بعد اليوم، بسبب التعب والإرهاق اللذين كانت تعاني منهما نتيجة النظام الصارم الذي كانت تتبعه لإنقاص وزنها، وخاصة بعد أن استطاعت تحقيق حلمها، أو كادت، وهو العودة إلى الوزن الأصلي، حيث لم يتبق لها إلا عدة كيلوجرامات بسيطة وتعود إليه.