أخبار النجوم

دراسة: كيم كارداشيان و كانييه ويست الأقرب للطلاق

فوشيا- من محمود صبري

كشفت دراسة أمريكية حديثة، أعدها عالم الاجتماع من جامعة يوتا، نيكولاس وولفينجر، أن المتزوجين بعد سن 32 سنة هم الأقرب للطلاق، مشيراً إلى أن زواج كيم كارداشيان وكاني ويست في خطر بسبب عنصر العمر.

وبحث وولفينجر بيانات سجل السكان الأمريكي، واكتشف أن الزواج بعد سن 32 عاماً يزيد بشدة، بنسبة فاقت 5% في العام الماضي، فرصة عيش الزوجين في ثراء وسعادة حتى نهاية العمر، ومن ثم يحمل الزوجين بعد فترة لقب مطلق/مطلقة.

وأشار إلى أن بيانات الزواج والطلاق في الولايات المتحدة الأمريكية أظهرت أن المتزوجين قبل سن 32 سنة واجهوا خطر الطلاق بنسبة أقل بـ 11% ممن تزوجوا بعد ذلك السن.

وأضاف أنه كل سنة تمر بعد ذلك العمر يزيد خطر الطلاق بنسبة 5%، مؤكداً أن نسبة الطلاق قلت كلما كان سن الزواج أقل، وذلك في تحليله لسجل السكان منذ بداية عقد التسعينيات حتى اليوم.

وخلص الباحث إلى أن العديد من المشاهير يواجهون خطر الطلاق، وفي مقدمتهم كاني ويست وكيم كارداشيان، اللذين تزوجا في سن 36 و33 بالترتيب، وبراد بيت وأنجلينا جولي، وتزوجا في سن 50 سنة و39 سنة بالترتيب.