تامر حسني ورحلة العناء من الطفولة إلى الشهرة
أخبار النجوم

تامر حسني ورحلة العناء من الطفولة إلى الشهرة

فوشيا - رنا الحريري

حل الفنان تامر حسني ضيفاً على برنامج “سكوب” الذي يُبثُّ عبر إذاعة “جرس سكوب اف ام” ، وتحدث خلال اللقاء عن حياته وطفولته ومعاناته في صغره، وأكد على أن الظروف الصعبة التي يمر بها الانسان هي التي تصنع منه نجاحه وتؤسس لنبوغه وتفوقه، ويجب أن لا تصبح تلك الظروف حاجزاً بينه وبين نجاحه أو أن تدفعه للاستسلام أو اليأس.

وقال تامر، إن الفضل يرجع بعد الله إلى والدته التي وقفت إلى جانبه منذ طفولته التي لم تكن سهلة، وكشف أنها كانت صعبة بسبب انفصال والديه ، وأكد على أن والده يقف الآن إلى جانبه ويرافقه في خطواته ويدعمه، وتحدث حسني عن حلم لعب كرة القدم الذي لازمه صغيراً والذي لم يستطع تحقيقه ما سبب له اكتئاباً لفترة من حياته، كما كشف أنه كان في صغره يشعر بالخجل من الغناء على المسرح، لكن والدته أول من آمنت بموهبته وشجعته وساندته وأسست لحلمه، فكانت تهديه أشرطة لعبد الحليم وعبد الوهاب.

تامر حسني

أما عن مشاركته في The Voice Kids، فقد أكد تامر حسني بأنه وافق على المشاركة لأن البرنامج يدفع الأطفال لتحقيق أحلامهم رغم كل الظروف الصعبة التي تحيط بعالمنا العربي، وكشف بأنه عُرض عليه مراراً ومنذ بداية برامج الهواة المشاركة في لجان التحكيم وكان يعتذر عن المشاركة فيها، لكنه كان يلفت نظر المعنيين بأنه سيشارك فوراً في أية فكرة أو مسابقة خاصة بالأطفال.

وعن أسلوبه في اختيار المواهب، اعتبر تامر حسني أن دوره ما كان ليصبح فاعلاً إن اختار مواهب كاملة لا تحتاج للتطوير، مؤكداً على أنه قرر منذ بداية The Voice Kids أن المواهب التي ستظهر يجب دعمها بعد انتهاء البرنامج سواءًا أكانت هذه المواهب ناجحة أم خاسرة.

وأضاف تامر حسني بأنه أراد تغيير مفهوم البرامج وأن لا يقال بأن المواهب تختفي مع انتهاء الحلقة الأخيرة، ونوّه على الكليب الذي سيجمعه بهم قريباً، وأن جميع الأطفال الذين شاركوا في فريقه ببرنامج The Voice Kids سيشاركون في العمل الفني الذي يقوم بتحضيره.

تامر حسني

وعن ألبومه الجديد قال حسني إنه سيكون من إنتاج شركة روتانا واعداً الجمهور بالتطوير وبأعمال مميزة مذكّراً بأن الأغنية الخاصة بأطفال The Voice Kids ستصدر فور انتهائها وأن الألبوم سيصدر في الأسواق خلال عيد الفطر واعداً اللبنانيين بحفل مميز وبشكل مختلف في لبنان الصيف المقبل، مشيراً إلى سعادته الكبيرة برابطة محبيه في لبنان الذين يشعروه بأنه بين عائلته وفي بلده.