ساندي تترك زوجها السري وتعود بـ love
أخبار النجوم

ساندي تترك زوجها السري وتعود بـ love

فوشيا – رحاب درويش

كما توقّع الجميع، تراجعت الفنانة المصرية ساندي عن قرار اعتزالها، ووقّعت عقد ألبومها الجديد  “LOVE” مع شركة إيجبت لينكس للإنتاج الفني، بعد انفصالها عن مدير أعمالها السابق وزوجها السري حسام بدران، الذي أعلنت انتهاء علاقتها به إنسانياً ومهنياً.

ويضم الألبوم الجديد 10 أغان هي “عمال يدق”، و”بدور عليه”، و”أجمل بنت”، و”عامليه بالمثل”، و”حكايات”، و”تعرف تعاكسني”، و”لو عندك قلب”، و”هحب نفسي”، و”مليون إحساس”، كما انتهت من تصوير 4 أغان من الألبوم على طريقة الفيديو كليب، من المقرر عرضها تزامناً مع طرح الألبوم في شهر مايو المقبل.

وكانت ساندي قد أعلنت اعتزالها من خلال صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك قائلة “قررت أنا ساندي عادل أحمد حسين الاعتزال من هذه المهنة التي أدّت إلى مرضي بسبب الضغوط النفسية التي أتعرّض لها، ولن أتراجع عن هذا القرار، وأطلب من الله المغفرة عن أي ذنب ارتكبته بسبب هذه المهنة”.

لكن سرعان ما تراجعت ساندي عن قرارها، وتحدثت في لقاء تلفزيوني عن خلافها مع زوجها السري ومدير أعمالها الذي يهددها ويبتزها بنشر صور شخصية لها، وهو ما نفاه الزوج مؤكداً أنه لم يخف زواجه من ساندي، ونشر بالفعل صوراً من حفل زفافهما الذي حضره كثيرون، ليؤكد أن الزواج لم يكن سرياً، ولكن الحقيقة أنه كان يخفي بالفعل زواجه منها، حتى أنها كانت تتحدث عن عريس المستقبل وأحلامها في الزواج في مجموعة من الحوارات الصحفية التي تجريها بحضوره وعلمه، دون أن يخبر أحداً أنها زوجته بالفعل.