أخبار النجوم

كورتني كارداشيان ووالد أبنائها في لقاء “مصطنع” من أجل الأسرة

فوشيا - رحاب درويش

شوهدت أمس الأحد نجمة تلفزيون الواقع الأميركية كورتني كارداشيان، مع سكوت ديسيك صديقها السابق ووالد أبنائها الثلاثة وهما يتجولان مع ابنيهما “بينيلوب”   – 3 سنوات- و”ميسون”  -6 سنوات- وعلى الرغم انفصالهما منذ فترة بدت كورتني وصديقها بشكل طبيعيي وهما يمسكان بأكواب القهوة بهدف أن يعيش الأطفال حياة سوية، وحتى لا يتأثروا بانفصال الوالدين.

ارتدت كورتني كارداشيان، التي تبلغ من العمر 36 عاما، بنطلون جينز ممزقا وقميصا أبيض، على سترة باللون الزيتوني، وأكملت إطلالتها بقبعة أنيقة وحذاء رياضي أبيض.

أما سكوت ديسيك، الذي يبلغ من العمر 32 عاما، فبدا بنفس الطلّة تقريبا، وارتدى بنطلون جينز ممزقا، وقميص كاروهات مفتوح الأزرار، وتي شيرت أبيض.

وكانت كورتني قد غرّدت على حسابها على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، بجملة ذات مغزى عميق في حياتها، قائلة “ابتسامة تخفي ألمي، والضحك يغطي دموعي”.

ومن المعروف أن كورتني انفصلت عن سكوت بعد أن انتشرت له مجموعة من الصور في وضع حميم مع عارضة الأزياء كلوي بارتولي التي تبلغ من العمر 25 عاما في مونتي كارلو.

وذكرت وسائل الإعلام حينها أنّ كورتني اتخذت القرار بعد أن غاب والد أبنائها عن المنزل لمدة شهر، في حين كان يقضي وقته في السهر.

يُذكر أن هذه الفضيحة ليست الأولى لسكوت، حيث تحدثت وسائل إعلام أمريكية عن علاقة جنسيّة بينه وبين كيندال جينر، أخت كورتني غير الشقيقة والبالغة من العمر 19 عاما، وذلك أثناء حمل كورتني بطفلها الثالث.

ومن المعروف أن علاقة كورتني وسكوت بدأت عام 2006، ورغم أنهما لم يتزوجا رسميا إلا أن لديهما 3 أطفال.