رامي عياش يزرع الفرح والبهجة في قلب طفلة تونسية

رامي عياش يزرع الفرح والبهجة في قلب طفلة تونسية

فوشيا - لاما عزت

فنان يشبهنا إلى حد التطابق فهو يتماهى مع الجمهور سواء من خلال أغنياته أو حفلاته أو حضوره الإعلامي أو أدواره الدرامية إنه البوب ستار رامي عياش.

لعل تقلبه بين الإبداع الغنائي والدرامي ونجاحاته يحيلنا دون أدنى شك إلى موهبته الحقيقية وعفويته وعدم تكلفه وتصنعه النجومية رغم أنه بات اليوم نجماً حقيقياً يساهم بشكل كبير في صناعة البهجة وإسعاد الأطفال من خلال جمعيته عياش الطفولة.

في لفتة جميلة تعكس إنسانيته وحنانه قام البوب ستار رامي عياش بتحقيق حلم فتاة تونسية وزرع البهجة في قلبها بعيداً عن الشعارات الزائفة.

وقام الفنان الوسيم بزيارة الطفلة بثينة، في تونس التي أحبت أن تستمع لأغنية “مبروك” ليقوم بتحقيق حلم الفتاة ويغني لها الأغنية شخصياً عبر برنامج “يد واحدة” الذي يبث على القناة التونسية التاسعة.

وفي النهاية استطاع رامي أن يؤكد أن النية الصادقة في المساعدة الخالصة للبسطاء هي ميزة تميزه وتعتبر نادرة هذه الأيام لدى عموم الناس فما بالك إذا تعلق الأمر بنجم من نجوم الصف الأول.

ومن جهة أخرى سرعان ما قام معجبو ومتابعو عياش بتداول الفيدو على مواقع التواصل الاجتماعي، معتبرين أنها لفتة مميزة تدل على إنسانية عياش التي طالما عودهم عليها.