انتقادات حادة تطال عارضة الوزن الزائد آشلي غراهام
أخبار النجوم

انتقادات حادة تطال عارضة الوزن الزائد آشلي غراهام

فوشيا - رحاب درويش

وجّهت عارضة الأزياء الأمريكية المعروفة شيريل تيغز، انتقاداً حاداً لمجلة “سبورتس إلاستريتد” Sports Illustrated، متهمة القائمين عليها بالترويج لأجساد غير صحيّة، وذلك حين نشرت المجلة صوراً لنساء بدينات وبمحيط خصر كبير، مؤكدة أن محيط الخصر المثالي يجب أن لا يتعدى الـ 35 بوصة.

شيريل تيغز
شيريل تيغز

وقالت شيريل، التي تبلغ من العمر 68 عاماً، والتي كانت وما زالت تتمتع بجسد مثالي، أن الغلاف الأخير للمجلة، الذي صدر يوم الخميس الماضي، والذي تصدرته عارضة الوزن الزائد آشلي غراهام، إن العارضة بدينة وأنها لا تتّمتع بالمواصفات القياسية للجسد الرشيق، وهو ما يؤكد أن المجلة تروّج للبدينات، اللاتي لا يعبرن عن الأجساد الصحية.

عارضة الوزن الزائد آشلي غراهام على غلاف المجلة
عارضة الوزن الزائد آشلي غراهام على غلاف المجلة

شيريل تيغز ليست الوحيدة التي وجّهت انتقاداً للمجلة، بل لحقتها الممثلة الكندية نيكول آربور، التي تبلغ من العمر 30 عاما، حيث وجّهت نفس الانتقاد للمجلات التي تستضيف بدينات على أغلفتها، خوفاً من أن تبدو الانحناءات الزائدة في جسد المرأة، وكأنها شيء عادي، مما يثير المزيد من الجدل حول الحياة الصحية والجسد المثالي.

آشلي غراهام
آشلي غراهام

ومن المعروف أن شيريل تيغز كانت ضيفة دائمة على أغلفة المجلات العالمية، نظراً لجسدها المثالي والمثير، ومحافظتها على المقاييس العالمية لجسدها.

آشلي غراهام
آشلي غراهام

ولا تولي العارضة آشلي غراهام أي اهتمام للانتقادات التي توجّه إليها ولجسدها، بل على العكس، لا تترك أي لقاء تلفزيوني أو صحفيي إلا وتعبر فيه عن سعادتها بجسدها، مؤكدة أنها لا تراه عيباً وأن المرأة يجب أن تتعايش مع جسمها وتحبه أياً كان حجمه، فهي لا تروّج للنحافة الزائدة ولا للبدانة، بحسب قولها.