لماذا غاب طليق جينيفر لوبيز عن عيد ميلاد توأميه؟

لماذا غاب طليق جينيفر لوبيز عن عيد ميلاد توأميه؟

فوشيا – رحاب درويش

احتفلت الفنانة الأمريكية الشهيرة جنيفر لوبيز بعيد ميلاد توأمها ماكس وإيمي، من زوجها السابق مارك أنتوني.

ونشرت النجمة العالمية، التي تبلغ من العمر 46 عاما، على حسابها على موقع التواصل الاجتماعي الإنستغرام، صورة من الاحتفال، حين كانت الأم وتوأمها يقومون بإضاءة الشموع الثمانية، وبدت وهي تمسك بأيدي توأمها اللذين أنجبتهما عام 2008 بمنتهى الود والحب.

لماذا غاب طليق جينيفر لوبيز عن عيد ميلاد توأميه؟

وعلّقت لوبيز على الصورة قائلة: “أضواء من حياتي.. لم تجلبا لي شيئا منذ ولادتكما إلا السعادة والفرح، وأنا فخورة بذلك”.

وغاب مارك أنتوني، والد التوأم والزوج السابق للنجمة العالمية، عن الصورة وعن الحفل.

لماذا غاب طليق جينيفر لوبيز عن عيد ميلاد توأميه؟

ومن المعروف أن جنيفر لوبيز تعشق توأمها، وتصطحبهما معها في معظم مناسباتها الفنية والشخصية.

لماذا غاب طليق جينيفر لوبيز عن عيد ميلاد توأميه؟

ومن ناحية أخرى حلّت النجمة العالمية ضيفة على برنامج “The Tonight Show” مع المذيع الشهير جيمي فالون، حيث أظهرت الجانب الطفولي من شخصيتها، وارتدت ملابس “تلميذة”، وقدمت مسرحية فكاهية بمشاركة المذيع الشهير الذي ارتدى ملابس “فتاة” وشعر مستعار أشقر اللون.

وعلّق جمهورها على الحلقة معبرين عن سعادتهم برؤية نجمتهم المفضلة “طفلة”، ومؤكدين أنها استطاعت تجسيد شخصية الـ”تلميذة” بخفة ظل وبراءة.