من جديد.. ريم البارودي تقبل الإهانة وتعود إلى أحمد سعد

من جديد.. ريم البارودي تقبل الإهانة وتعود إلى أحمد سعد

فوشيا – رحاب درويش

فاجأت الفنانة المصرية ريم البارودي الجميع، بعد أن أعلنت عودتها إلى حبيبها وخطيبها أحمد سعد، من خلال نشر فيديو لها، على صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك، قالت إن أحمد سعد فاجأها به في عيد الحب، حيث فاجأها بتزين المنزل بالبالونات والورود الجميلة التي تحمل اللون الأحمر، مردداً في الفيديو جملة “كل سنة وإنتي طيبة يا روح قلبي”.

الغريب أن أحمد سعد كان قد كتب منذ أيام، على حسابه على موقع التواصل الاجتماعي الإنستغرام، إنه انفصل عن ريم البارودي، قائلا “أنا وريم البارودي سبنا بعض”، وذلك تعليقا على صورة مكتوبا عليها: “لا تأسف على إحسانك لشخص، ولا تحزن إذا لم يقدر أحد طيبتك، فطبيعة البشر لا تدرك النعم إلا بعد زوالها”.

وبعدها بيوم نشر صورة له وهو يمارس الرياضة، وكتب تعليقا عليها: “دي رياضة جديدة انا اخترعتها اسمها رياضة الشلوت”.

وهذه ليست المرة الأولى التي يعلن فيها أحمد سعد انفصاله عن ريم البارودي، حتى أن البعض سخر وقال إنه يتحدث عن انفصاله عنها، أكثر مما يتحدث عن الزواج بها، ومن هنا نطرح السؤال: لماذا تقبل ريم البارودي هذه الإهانات المتكررة، وتقبل العودة إلى أحمد سعد، لتثبت بكل تأكيد أن مرآة الحب عمياء!