سيلينا غوميز تكشف حقيقة عودتها لجاستن بيبر
أخبار النجوم

سيلينا غوميز تكشف حقيقة عودتها لجاستن بيبر

فوشيا – رحاب درويش

كشفت المطربة الأميركية سيلينا غوميز، في مقابلة مع مجلة “رولينغ ستون”، عن كواليس علاقتها بالمطرب الكندي جاستن بيبر، وحقيقة الأنباء التي تتحدث عن عودتها إليه مرة أخرى بعد انفصالهما، وخاصة بعد أن شوهدا معا في أحد حانات لوس أنجلوس في شهر نوفمبر الماضي.

قالت سيلينا، التي تبلغ من العمر 23 عاماً، إن علاقتها بجاستن، الذي يصغرها بعامين، علاقة متشابكة ومعقدة جدا، واصفة إياها بـ”المختلفة والاستثنائية أيضا”.

سيلينا غوميز تكشف حقيقة عودتها لجاستن بيبر

وأضافت النجمة العالمية أن الصلح بينهما ممكن، وأن عودتهما إلى بعضهما ممكنة، وخاصة “أني لا أغير حياتي بناء على ما يريده الناس، بل أعيش حياتي كما أريد أنا، وليس كما يريد الآخرون”.

وأشارت سيلينا إلى أنها غير نادمة على أي شيء في حياتها، أو على أي من خياراتها، “حتى لو كانت حياتي غير مثالية”.

وكانت سيلينا قد انفصلت عن صديقها جاستن بيبر، بسبب خيانته لها مع إحدى عارضات الأزياء، منذ ما يزيد على العام، ورفضت كل محاولاته للعودة إليها، رغم اعترافه بأن علاقتهما قد أثرت فيه وفي حياته تأثيراً كبيراً.

سيلينا غوميز تكشف حقيقة عودتها لجاستن بيبر

والسؤال الآن: هل يعود الثنائي ليتصدر عناوين الصحف من جديد، وما موقف جاستن بيبر من تلميحات حبيبته السابقة حول إمكانية عودتهما إلى بعضهما، وخاصة أن لقاءاتهما لم تتوقف حتى أثناء انفصالهما؟

الأيام المقبلة تجيب عن هذا السؤال.