هل ترتفع كوفيّة محمد عساف ثانية؟
أخبار النجوم

هل ترتفع كوفيّة محمد عساف ثانية؟

فوشيا – خاص

نشر الفنان الفلسطيني محمد عساف صورة له على حسابيه على موقعي التواصل الاجتماعي الإنستغرام والفيسبوك تجمعه بالملحن الفلسطيني البارز جمال النجار، وهما في رام الله بفلسطين.

وكتب محبوب العرب على الصورة معلقاً: “مع مهندس أغنية علّي الكوفية الأستاذ والأب جمال النجار”.

محمد عساف

ومن المعروف أن النجار كان أول من التفت إلى موهبة عساف حين كان طفلاً في العاشرة، حيث لحن له العديد من الأغاني الوطنية، التي أبرزت فخامة صوته وقوته. على أن من أهم ما قدمه النجار لعساف هو أغنية “علّي الكوفية”، التي اشتهر عساف بسببها وباتت من الأغاني الأيقونية في فلسطين، وهي الأغنية ذاتها التي قدمها عساف في نهائيات “أراب أيدول” لتحقق صدى عربياً وعالمياً غير مسبوق.

ومن غير المعروف ما إذا كان لقاء عساف والنجار هو لقاء التلميذ بأستاذه أم أن ثمة مشروعاً جديداً يجمعهما معهما.

وحظيت الصورة التي نشرها عساف مع النجار مئات الإعجابات مع تعليقات تذكر بتعاون الثنائي معاً، وتدعوهما إلى استعادة نجاح “علّي الكوفية” بأغنية جديدة، تحقق ذات النجاح وترسخ اسم عساف في سماء الفن الفلسطيني، كفنان يتمتع بخامة صوتية جبارة، وخيارات ذكية، وأخلاق أهلته ليكون سفيراً للفن الأصيل.