جنيفر لوبيز ترقص مع طفليها
أخبار النجوم

جنيفر لوبيز ترقص مع طفليها

فوشيا – رحاب درويش

نشرت النجمة العالمية جنيفر لوبيز صورتين جديدتين لها، على حسابها على موقع التواصل الاجتماعي الإنستغرام، تراقص فيهما ابنيها التوأم إيما وماكس، اللذين يبلغان من العمر 7 سنوات، والتي أنجبتهما من زوجها السابق مارك أنطوني في فبراير 2008، قبل أن تنفصل عنه بعدها بثلاث سنوات.

وعلقت جنيفر على الصور قائلة على صورتها وهي ترقص مع ابنها: “مع رجلي الصغير”، وعلى صورتها وهي ترقص مع ابنتها: “مع نفسي.. الصغيرة”.

جنيفر لوبيز ترقص مع طفليها

ومن المعروف أن هناك علاقة شديدة الخصوصية تجمع بين المطربة الأميركية وتوأميها، حتى إنها كانت لها طريقة خاصة جداً تعبّر من خلالها لطفليها عن حبها الشديد لهما حيث كانت تحرص دائماً على أن “تهمس” في أذنيهما بكلمات الحب الأمومي بعد أن يغطا في النوم.

وعندما كبرا كانت تصطحبهما إلى معظم حفلاتها، وآخرها في مارس الماضي حين اصطحبتهما إلى العرض الأول لفيلم الرسوم المتحركة HOME في لوس أنجلوس، والذي شاركت فيه بصوتها، وسارا معها على السجادة الحمراء.

 جنيفر لوبيز ترقص مع طفليها