أنجلينا جولي تعترف بصعوبة ممارسة الجنس مع براد بيت
أخبار النجوم

أنجلينا جولي تعترف بصعوبة ممارسة الجنس مع براد بيت

فوشيا- ساره سمير

كشفت الممثلة الأمريكية أنجلينا جولي عن التعقيدات التي واجههتا أثناء تصوير فيلمها الجديد “باي ذا سي” By The Sea، معترفةً بصعوبة تصوير المشاهد الجنسية في الفيلم.

إلى جانب إخراج الفيلم، تتقاسم أنجلينا البطولة فيه مع زوجها النجم الأمريكي براد بيت. ويضم الفيلم مشاهد حميمية بينهما.

أنجلينا جولي تعترف بصعوبة ممارسة الجنس مع براد بيت

وذكرت أنجلينا – 41 عاماً – في مقابلة أجرتها مع موقع “إنترتينمت ويكلي” أنها وجدت صعوبة بالغة في تصوير المشاهد الجنسية مع زوجها براد بيت على الشاشة، في إطار يتعدى حياتهما الزوجية الخاصة، خاصة أن التصوير كان يتم أمام طاقم الفيلم.

أنجلينا جولي تعترف بصعوبة ممارسة الجنس مع براد بيت

ومن المعروف أن أنجلينا، تحرص على أن تكون أدوارها في الأعمال التي قدمتها في إطار الحدود. ولكن هذه المرة فيلمها الجديد يدفعها في تخطي المعقول.

وأشارت أنجلينا – 40 عاما – أن مشاهد الحب غريبة على أية حال، ولكن عندما يكون مشهد مع شخص تحبه، وتجمعك به علاقة جنسية أصلاً، فإن الأمر معقد.

لكن أنجلينا أكدت أنها حرصت على أن تقوم بدورها هي وزوجها على أفضل وجه ممكن، كي يخرج الفيلم بالصورة المطلوبة.

أنجلينا جولي تعترف بصعوبة ممارسة الجنس مع براد بيت

إلى ذلك، أكدت أنها لأول مرة تظهر في عمل سينمائي لها عارية تماماً في أحد المشاهد، وذلك منذ خضوعها لعملية استئصال الثديين.

يشكل فيلم “باي ذا سي” ثاني عمل يجمع النجمين أنجلينا وبراد بعد فيلمها الأول “مستر أو ميسز سميث”، حيث تطورت علاقة الحب بينهما في كواليس الفيلم، الأمر الذي أنهى زواج براد بيت بالممثلة جنيفر أنيستون.

في فيلم “باي ذا سي”، يلعب النجمان دور زوجين يمر يواجه زواجهما مشكلات.