أخبار النجوم

من يصدق أن هذه الفاتنة كانت رجلاً؟

فوشيا- منى مصلح

ظهر المتحول جنسياً والمثير للجدل، البطل الأولمبي السابق، بروس جينر في الحفل السنوي الذي تقيمه مجلة “غلامور”، والذي شهد تكريم نساء استثنائيات أو ملهمات، على حد وصف المجلة.

وكان جينر، الذي بات يدعى كايتلين، من بين الشخصيات النسائية التي تم تكريمهن في الحفل الذي أقيم بنيويورك، إذ حصل على جائزة “بطل المتحولين جنسيا”.

وارتدت كايتلين فستاناً طويلاً باللون الأزرق الملكي، أظهر منحنيات جسدها التي لا يمكن لأي شخص أن يصدق بأن هذه الفاتنة كانت رجلاً!

وحضرت الابنة كايلي جينر حفل تكريم والدها لدعمه (أو دعمها إذا شئتم)، كما حرصت على أخذ صوراً برفقته.

وبدت كايتلين سعيدة جداً، متمايلة أمام عدسات المصورين متباهية بجمالها وفستانها وأنوثتها الجديدة. حقا.. شر البلية ما يضحك!