سيرين عبد النور: كلنا مرضى نفسيون
أخبار النجوم

سيرين عبد النور: كلنا مرضى نفسيون

فوشيا-

ذكرت سيرين عبد النور في لقاء لها أن الجميع يعاني من أمراض نفسية بما فيهم المدمن على المخدرات، وأنه يجب على الشرطة أن لا تعامل المدمنين على أنهم مجرمون بل على أنهم مريضون نفسيا.

وأضافت :” بل يجب إرسالهم إلى مصح ليتعالجوا بدل أن يسجنوا مع مجرمين ويتحوّلون من مدمنين إلى مروّجين وتجّار”. حسب حوار نشر مؤخرا مع النجمة.

وسألت إن كانت تتعاطف مع المدمنين كونها جسدت شخصية مريضة تعاني من آلام نفسية في عملها “عادي” فأجابت”: الطبع، ومهما كان المرض أتعاطف معه. فالمريض النفسي ليس مجرماً ومدمن الكحول أو المخدّرات ليس مجرماً. عندما تعاملت في برنامج “بلا حدود” مع الأشخاص المدمنين كان هدفي أن أظهر للجميع أنّ هؤلاء ليسوا مجرمين، وأنّهم يجب أن يعاملوا كمرضى فهم اذا لم يتعاطوا مخدرات يموتون لأن أجسامهم اعتادت عليها. هو ليس مدمناً لأنه مجرم، قد يكون ابن عائلة محترمة ويقع ضحيّة المخدرات”.

كما أضافت أن الجميع مرضى نفسيون:” في الوضع الذي نعيش فيه، سواء اعترفنا أم لا. فدولتنا، بلادنا، ما نراه على التلفزيون، ما نعانيه في الشارع كلّه لا يخوّلنا أن نعيش في بيئة صحيّة، ولا أن نشعر بأمان وطمأنينة لفكرة أنّه عندما نصبح عجزة دولتنا ستهتم بنا، أو أنّ أحداً لن يخطفنا، أو حتى إذا ذهبنا الى المستشفى لن يخطىء معنا الطبيب.
أحياناً عندما أكون متعبة أتمنى أن أنام ولا أصحو لأن النوم يريحني ويجعلني أفكر بحلول للمشاكل. مشكلتي ضئيلة وصغيرة جداً أمام مشاكل الآخرين لكن بالنهاية “كل واحد مشكلتو ع أدو”. أشعر أحياناً برغبة شديدة في أن أقصد طبيباً نفسياً أكلّمه ويسمعني”.