قبيحات الأمس.. جميلات اليوم

فوشيا - هديل عمر

الأضواء والشهرة والمال لا تغير في حياة الإنسان أوسلوكه وتصرفاته فحسب، بل في شكله ومظهره أيضاً.

والشخصيات الجميلة اللامعة التي نراها على التلفاز أو شاشات السينما اليوم، قد لا تبدو كذلك في الأمس.

والنجوم أينما كانوا، تلعب الأضواء جزءاً كبيراً في تغيير مظهرهم، وصحيح أن منهم كان بالأصل يملك قدرا من الجمال، وبعضهم لم يتغير بشكل كبير، إلا أن آخرين، قد نذهل حقاً من هذا التحول المفاجئ الذي طرأ على شكلهم.

“فوشيا” تختار لك صوراً من أبرز وألمع نجمات هوليود، وهن في فترة المراهقة، لتكتشفي مدى التغير الملحوظ على مظهرهن.

تايلور سويفت

تايلور سويفت
تايلور سويفت

يبدو واضحاً هذا التغير الكبير في شكل المغنية الأمريكية تايلور سويفت.

وتظهر في هذه الصورة، وهي في عمر المراهقة بشعر جعد، كما أن “التان” لا يناسبها إطلاقا.

ورغم أنها لم تكن من ضمن الجميلات في المدرسة. إلا أنها استطاعت أن تنجح فنياً منذ أول ظهور لها. واختيرت من ضمن أقوى 100 شخصية نسائية في مجلة “فوربس”.

ساندرا بولوك

ساندرا بولوك
ساندرا بولوك

من كان سيصدق كل من عرف النجمة الأمريكية ساندرا بولوك في فترة مراهقتها، أنها ستنال في يوم لقب أجمل امرأة في العالم، وذلك بحسب مجلة “بيبول” في عام 2015.

كافحت بولوك كثيراً لتصبح إحدى الممثلات الشهيرات، فعالم الشهرة والأضواء لم يكن مفروشاً بالورود بالنسبة إليها رغم أنها من عائلة فنية.

انطلاقة بولوك الحقيقية كانت عندما لعبت بطولة فيلم “سبيد” عام 1994، حيث حقق الفيلم نجاحاً هائلاً، وأرباحاً خيالية حينها.

كل سنوات العمل الجاد ساهم في تغيير شكل ساندرا، وبالفعل تبدو جميلة وجذابة جداً بالنسبة لعمرها.

انجلينا جولي

انجلينا جولي
انجلينا جولي

من المفزع معرفة أن انجلينا جولي كانت تتعرض للمضايقات من قبل طلاب صفها بسبب مظهرها، حيث لم تكن جميلة كما تبدو الآن، وكان لسن البلوغ تأثير السحر على شكلها.

خلقت انجلينا لتكون أجمل نساء العالم، وأضغى ارتابطها ببراد بيت سحراً مضاعفا عليها.

ورغم جمالها الآخاذ إلا أن انجلينا أظهرت شجاعة كافية عندما خضعت لعملية استئصال للثديين، بعدما تأكد أنها مغرضة لتطور مرض سرطان الثدي الذي أصاب والدتها، وأدى إلى وفاتها.

بليك ليفلي

بليك ليفلي
بليك ليفلي

طرأ على الممثلة وعارضة الأزياء الأمريكية بليك ليفلي، تغيراً ملحوظاً على شكلها، رغم أنها ما زالت تحتفظ بلمسة البراءة والطفولة على وجهها.

عرفت بليك بدور سيرينا فان دير وودسن في مسلسل الدراما فتاة النميمة، وقد شاركت أيضاً في أفلام مثل البلدة والفانوس الأخضر ومقبول والهمج وعصر أدالين.

جينيفر غارنر

جينفر غارنر
جينيفر غارنر

يبدو أن الشهرة كان لها دور كبير في تغيير شكل الممثلة الأمريكية جينيفر غارنر.

كسبت جينيفر شهرة واسعة بدورها كضابطة المخابرات المركزية الأمريكية سيدني بريستو في مسلسل “ايلياس”.

جينفر كانت متزوجة من الممثل الأمريكي بن أفليك، إلى أن أعلن الثنائي انفصالهما عام 2015 بعد زواج دام 10 سنوات. ولهما 3 أطفال تتراوح أعمارهم بين 3 و9 سنوات.