أوبرا وينفري تعود عبر آلة الزمن إلى فتنة الماضي

أوبرا وينفري تعود عبر آلة الزمن إلى فتنة الماضي

فوشيا- منى مصلح

ربما لا توجد حتى اللحظة أي آلة قد تعود بالزمن إلى الوراء، إلا أن هذا لم يوقف مقدمة البرامج الأمريكية أوبرا وينفري من السفر عبر الزمن في غلافات مجلتها “أو ماجازين”.

قلبت أوبرا معايرها المعتادة بثلاث صور جديدة لغلاف عدد شهر أكتوبر من مجلتها الشهيرة، حيث ظهرت بإطلالات مختلفة، تعكس فيها ستايلات أنثوية مختلفة من مراحل الخمسينات والستينات والسبعينات.

في الصورة الأولى، المستلهمة من الخمسينات، ارتدت أوبرا فستاناً أسود لامعاً، ورفعت شعرها بشريط من الساتان، كما وضعت أحمر شفاه باللون الأحمر الفاقع.

أوبرا وينفري

أما في الصورة الثانية، فبدت اوبرا أكثر شباباً بفستان أصفر قصير، وجاكيت باللون البيج، وتسريحة شعر من حقبة الستينات.

أوبرا وينفري

وفي الصورة الأخيرة، عكست أوبرا روح موسيقى السبعينات من خلال ملابسها، حيث ارتدت بنطلون جينز واسع، و قميصاً بطبعات مختلفة, وما ميزّها أكثر تسريحة الشعر المجعّد، الذي اضفى عليها مزيداً من مرح السبعينات.

أوبرا وينفري