لماذا بكت أجمل امرأة في العالم؟
أخبار النجوم

لماذا بكت أجمل امرأة في العالم؟

فوشيا- خاص

لم تستطع النجمة الهندية إيشواريا راي أن تمنع نفسها من البكاء وبحرقة، وذلك بعدما انتهت من تصوير آخر مشهد لها في فيلمها الجديد المنتظر “جازبا” Jazba، حيث حرصت على معانقة أفراد طاقم الفيلم العاملين معها، تشكرهم على ما قدموه لها.

إيشواريا راي

تتقاسم إيشورايا بطولة فيلم “جازبا” مع النجم عرفان خان والممثلة شابانا عزمي، حيث يشكل الفيلم عودة قوية لإيشواريا بعد غياب عن الساحة الفنية الهندية والعالمية لنحو خمس سنوات، وتحديداً منذ ولادتها ابنتها الوحيدة أراديا، من زوجها النجم الهندي الوسيم أبيشيك باتشان، ابن النجم الأسطوري أميتاب باتشان.

إيشواريا راي

وكانت مسيرة إيشواريا الفنية قد شهدت تراجعاً كبيراً في السنوات الأخيرة، إذ اعتقد البعض أن النجمة، التي وصفتها وسائل الإعلام بأجمل امرأة في العالم، قد تركت الفن لتتفرغ لتربية ابنتها.

إيشواريا راي

كما تم تداول أخبار تفيد بأن إيشواريا راي، التي تُوّجت على عرش الجمال العالمي عام 1994، كانت تشعر بالكآبة بسبب النقد اللاذع الذي تعرضت له عقب ولادتها ابنتها بعدما اكتسبت سمنة ملحوظة، ولم تتمكن من إنقاص وزنها، الأمر الذي دفعها إلى التواري عن وسائل الإعلام أو تجنب حضور المناسبات الرسمية والاجتماعية لفترة طويلة. وفي حال اضطرت للظهور في مناسبة أو فعالية ما، كانت تحرص على ارتداء ملابس فضفاضة.