احتجاز كيم كارداشيان بقوة السلاح بفندق باريسي

باسمة الأحمد

تم احتجاز كيم كارداشيان، 35 عاماً، بقوة السلاح في غرفتها بالفندق الباريسي لبعض الوقت في وقت متأخر من ليل أمس الأحد، في حادث لاتزال ملابساته غامضة.

وكانت محطة الـ CNN  نقلت عن إينا تريسيوكاس، المتحدثة باسم النجمة، قولها إن شخصين يرتديان ثياب رجال الشرطة قد تمكنا من الوصول إلى جناحها في الفندق وتهديدها بالسلاح. وإذ أكدت المتحدثة أن كيم لم تصب بأذى جسدي فإنها لاتزال تحت صدمة الكابوس الذي مرت به.

كانيه ويست يوقف العرض

390B9F0C00000578-3818985-image-m-108_1475463254543

وجاءت هذه التصريحات لتفسر سبب انسحاب زوجها كانييه ويست، في وقت سابق، بصورة مفاجئة من على منصة مسرح في نيويورك، حيث كان يقدم عرضاً في سياق مهرجان ميدوز، قائلاً إنه مضطر للمغادرة  بسبب “حالة عائلية طارئة”، تاركاً الجمهور الحاشد محتاراً للسبب الحقيقي وراء ايقاف العرض في منتصفه.

ولم تعرف تفاصيل الهجوم ودوافعه ولا ظروف إنقاذ نجمة تلفزيون الواقع الأشهر من المحنة الرهيبة.

ويذكر أن كيم تقوم بزيارة للعاصمة الفرنسية لحضور أسبوعها للموضة، مع والدتها كريس جينير وأختها كورتني كاردشيان وشقيقتها كيندال جينير.