فيث ايفانز تتخطى كل حدود التعري على المسرح

فيث ايفانز تتخطى كل حدود التعري على المسرح

باسمة الاحمد

المغنية الأمريكية المعروفة فيث إيفانز، 43 عاماً، فاجآت جمهورها الحاشد في بوسطن بطريقة لم يكن يتوقعها، على الأرجح، إذ كشفت عرضاً عن منطقتها الحساسة على المسرح، وهي في عز اندماجها بالغناء ليل السبت الماضي.

38CAA2FF00000578-0-image-a-8_1474837782348

وقد التقط اللحظات الغريبة أحد الحضور وبثها على شريط فيديو عبر موقع انستغرام، الأمر الذي أقام الدنيا ولم يقعدها بين المعجبين والمتابعين.

عن قصد أم بدونه

وانقسمت الآراء بين فريقين، الأول اعتبر  أن إزاحة المطربة الستر على ذلك النحو كانت عفوية اضطرت اليها لتفادي السقوط على المسرح، وتساءل عن الجديد في رؤية المنطقة الحساسة لفنانة صعدت الى المسرح من دون سروال داخلي،  فيما شكك الفريق الثاني  بأن فيث فعلت فعلها الجريء عن قصد كي ترفع درجة الاثارة!

38CA9FA800000578-0-image-a-11_1474837949334 38CAA0A400000578-0-image-a-12_1474837949357

 وجاء المشهد في حفلة أقيمت في إطار جولة بعنوان ” باد بوي ريونيون” وتشتمل على 25 محطة ستختتم في كاليفورنيا أوائل شهر اكتوبر المقبل. وثمة من ينتظر مفاجآت أخرى في المحطات المقبلة!