ساشا فان هويت.. جمال هجين يدق باب الشهرة

باسمة الأحمد

الحسناء ساشا فان هويت،عارضة وممثلة طموحة، ذات أصول هجينة، إذ تجري في عروقها دماء بورتوريكية وهولندية، ولعلها أخذت من الشعبين أحلى ما عندهما من الجمال.

وللعارضة الشابة مواهب شتى، في مقدمتها الفتنة والطول والرشاقة والجسد البض، مما دفعها إلى البحث عن النجاح في ميامي حيث تقيم وتعمل. وهي تتقن لغات عدة مثل الهولندية والاسبانية والانجليزية.

 تخففت ساشا من الثياب، وخرجت الى بعض شواطىء كاليفورنيا الجنوبية ببكيني يظهر الكثير من معالم حسنها وتناسق جسدها المثير ذي البشرة السمراء التي يكاد الدخان يتصاعد منها، لتستمع بالشمس وتتمدد على الرمال.

2351346346

 الكاميرات تتبعت خطواتها وعادت بمجموعة من اللقطات المثيرة لم تلبث أن وجدت طريقها الى الكثير من المطبوعات الورقية والالكترونية. فهل ستمضي العارضة الطموحة بخطوات ثابتة على طريق الشهرة؟

اتنات