أخبار النجوم

فيرني ماكان.. الاحتشام الزائد أخو الناقص!

باسمة الأحمد

فيرني ماكان، نجمة التلفزيون البريطاني، المعروفة بجرأتهاـ وقدرتها على ايقاع النجوم في شباك عينيها الجميلتين وقوامها الساحر، ظهرت أمس في مهرجان فني في منطقة قريبة من لندن، بثياب محتشمة نسبياً.

الحسناء التي لم تكمل بعد عامها السادس والعشرين، لم تقو على التكتم تماماً على مفاتنها، وتركت سترتها بتنفتح قليلاً عن صدر. واعتبر متابعوها أنها بدت أمس في مهرجان “هايلاند” في تشيلمسفورد، بشكل غير مألوف. غير أن أياً منهم لا يستطيع أن يدعي أن ذلك قلل من أناقتها، أو فتنتها.

وتردد أخيراً أنها خضعت لعمليات تجميل، من دون أن يتبين اي الاجزاء من جسدها الجميل كانت تحت مبضع جراح التجميل.

وكان المهرجان مرصعاً بنجوم بريطانيين عدة، بينهم ميللي ماكنتوش، وهيو تايلور، ومارفين وروتشيل هيومز، ممن تسابق المصورو على التقاط الصور لهم ولغيرهم من المشاهير الذين حضروا المناسبة.